الفترة الحرجة للشراء.. كيف تختار وتعتني بأضحية العيد؟

الأضحية يجب أن تكون مكتملة الخلقة لا ينقصها شيء (بيكساباي)
الأضحية يجب أن تكون مكتملة الخلقة لا ينقصها شيء (بيكساباي)

فريدة أحمد-القاهرة

لم يفت الأوان بعد على شراء أضحية مناسبة وجيدة لعيد الأضحى، ونحن على بعد أسبوعين تقريبا، لكن -حسب خبراء تربية الماشية- فات الوقت على اقتنائها وتغذيتها منزليا.

ويؤكد خبراء تربية المواشي أن فترة الأسبوعين المتبقية على العيد فترة حرجة لا تكفي لتربية الأضحية في المنزل، محذرين من أنها ستخسر بعض وزنها في هذه الفترة، قبل أن تعتاد المكان والطعام الجديد.

ولهذا ينصح أشرف السيد (صاحب مزرعة مواشي) الراغبين في شراء الأضحية خلال هذه الفترة، باختيارها جيدا ثم "الاتفاق مع البائع على التسلم قبل يوم واحد من العيد، على أن تكون الأضحية زاد وزنها نحو 2 كيلو فقط، لا أكثر ولا أقل".

السؤال الآن كيف تختار الأضحية خلال هذه الفترة الحرجة؟

وصايا شراء الخروف

ينصح "أشرف" باتباع ثماني نصائح أساسية عند اختيار الأضحية، سواء كانت خروفا أو عجلا، قبل اصطحابها إلى البيت أو المذبح:

1- أن تكون الأضحية ذكرا، لأن لحمه أفضل وأكثر، أما الأنثى فتحتوي على دهون أكثر.

2- أن تكون مكتملة الخلقة لا ينقصها شيء، فلا تكون عرجاء، أو مكسورة الحافر، أو مقطوعة الأذن أو الشفاه، بوصفها هدية أو عطية.

3- التأكد من أن "قرون" الخروف سليمة تماما، ولا يوجد كسر في أي جزء منها أو عيب، حتى ولو كان صغيرا.

4- أن تكون صحة الضحية جيدة، ويعرف ذلك من عينيها النظيفة اللامعة، وأن يكون أنفها نظيفا وخاليا من الإفرازات، وصوفها نظيف ولامع.

5- ضرورة فحص الأذن للتأكد من سلامتها، وخلوها من "الجرب".

6- بالنسبة للخروف يجب أن تكون ليته سليمة ونظيفة، ولا تكون عليها آثار "إسهال".

7- التأكد من أن فروة الخروف قوية لا تنقطع عند شدها باليد.

8- ألا تكون بطنه منتفخة.

يفضل أن يزن الخروف بين 45 و55 كيلوغراما ويكون لحمه جيدا (بيكساباي)


كيفية اكتشاف حيل التجار
يقول أشرف إن بعض التجار يمارسون حيلا لزيادة وزن الأضحية، موضحا أن "التاجر يقوم بإخصاء الأضحية حتى تسمن ويزداد وزنها". مشيرا إلى أن إخصاء الخروف يزيد وزنه لكنه يؤثر سلبا على مذاق لحمه"، ويتابع "كما يضيف بعض التجار الملح إلى علف الأضحية حتى تشعر بالعطش الدائم وتشرب الكثير من الماء فيزداد وزنها"، وأحيانا يتلاعب بعض التجار بالميزان نفسه، حتى يضيف بعض الوزن للأضحية عند الشراء.

ويؤكد صاحب مزرعة المواشي ضرورة أن يكون المشتري على درجة عالية من التركيز، ناصحا إياه بأن "يزن نفسه على ميزان إلكتروني قبل الذهاب إلى التاجر، ثم يزن نفسه على ميزان التاجر قبل وزن الأضحية، لاكتشاف أي تلاعب في الميزان".

كيف تختار أضحيتك؟
بعد التأكد من المواصفات الجيدة للأضحية وصحتها السليمة، يبقى أن تختار أضحية مناسبة تعطي مزيدا من اللحم، لذا ينصح أشرف بالتالي:

1- يفضل أن يزن الخروف بين 45 و55 كيلوغراما، ويكون لحمه جيدا.

2- يفضل أن تكون فروة الخروف قصيرة حتى لا تزن كثيرا، وكذلك "اللية".

3- أن يكون وفير اللحم، ويعرف ذلك من خلال فحص ظهره، وتحديدا الفقرة القطنية.

4- فحص أسنان الخروف، حيث لا يكون قد بدّل سنا أو زوجا من الأسنان فقط، ويعرف ذلك من خلال شكل الأسنان، حيث تكون السن التي بدلت طويلة عن باقي الأسنان.

5- أما العجل فيفضل أن يزن بين 300 و450 كيلوغرام.

6- وتكون أرجله قصيرة وممتلئة باللحم.

7- أن يكون وفير اللحم، ويعرف ذلك من خلال جذب الجلد الموجود فوق أرجله الخلفية، إذا سحبت ببساطة يكون غير جيد.

ويؤكد أشرف أن العجل البقري أفضل من العجل الجاموسي، سواء في مواصفاته أو مذاق لحمه، وأن الخروف البلدي من السلالات الجيدة إذا تم اختياره بعناية، وكان خاليا من العيوب أو الإصابات أو الأمراض، مشيرا إلى أن الخروف البلدي قريب الشبه جدا من الخروف "البرقي" الذي يتواجد في ليبيا وفي الصحراء الغربية، لكن الأخير يتميز عن البلدي بنسبة دهون أقل.

المصدر : الجزيرة