بالفيديو.. جامع الخياط بأربيل تحفة فريدة تجتذب المصلين

عماد الشمري-أربيل

مزيج من العمرانية والروحانية ينشرح له الصدر ويرتاح فيه الفؤاد أثناء العبادة، هذا ما أراده الخياط وتاجر القماش الشهير في تسعينيات القرن الماضي بمدينة أربيل (شمالي العراق) الحاج جليل الخياط، حين عقد النية على بناء جامع بمساحة وهندسة تجعله من أكبر جوامع العراق وأجملها على الإطلاق.

بعد بلورة الفكرة بدأت المباشرة بالعمران مطلع عام 1997 بمساحة 25 ألف متر مربع، واختير للإشراف على البناء مهندسون من دول عدة غير أن غالبيتهم أتراك فتميز بطرازه العثماني، حسبما أوضح كاميران نجل الراحل جليل الخياط الذي سمي الجامع باسمه.

ويتابع كاميران للجزيرة نت شرحه لأبرز معالم الحرم الداخلي، فيشير إلى وجود 63 قبة صغيرة تتوزع على عموم سطح الحرم والقاعات الملحقة بالجامع من بينها أربع قباب كبيرة، بينما تتوسط المصلى الرئيسي القبة الكبرى بارتفاع 50 مترا وقطر 25 مترا.

وقد أبرزت القباب الحضارة العثمانية وهو ما تتميز به أغلب جوامع أربيل، بينما أخذت منارتا الجامع طراز منارات المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، بشكل يبدأ بقاعدة مربعة يعلوها شكل مثمن قبل أن يرتفع البنيان بشكل دائري ليبلغ ارتفاع كل منهما 73 مترا.

النقوش الإسلامية تزين جدران القاعة الرئيسية في جامع جليل الخياط (الجزيرة نت)

أما النقوش الداخلية في المصلى الرئيس للرجال -وكذلك مصلى النساء- فقد استغرقت أكثر من عامين لإنجازها، مما أكسب هذا العمران فرادة عن كل مساجد العراق.

وقد استوحى الجامع من التراث العراقي شكل بوابته الخارجية من بوابة جامع الإمام أبي حنيفة النعمان في بغداد.

ويضيف كاميران أن أهم مرفقات الجامع مسجد النساء الذي يسع أكثر من ثلاثمئة مصلية.

ولفت إلى أنه تم الاعتناء بالإدارة وعدد من القاعات المخصصة للمناسبات، ومنها مجالس العزاء ودورات القرآن للرجال والنساء.

إكمال المسيرة
قبل اكتمال بناء الجامع وافتتاحه بعامين توفي الحاج جليل الخياط، تاركا وصيته بإكمال التشييد مصرا على عدم جمع التبرعات أو المساهمات من المنظمات الدولية أو المحلية، وأن يكون حصرا من ماله الخاص، وافتتح الجامع في يناير/كانون الثاني 2007 أي بعد عشر سنوات من وضع حجر الأساس.

وذكر كاميران أن مما أوصى به والده أن تكون صرفيات الجامع من مال الأسرة الخاص، ولهذا فجميع الموظفين فيه من أئمة وخطباء وإداريين ومؤذنين وعمال نظافة -والبالغ عددهم 35 شخصا- يتقاضون رواتبهم من الأسرة.

إلا أن المفارقة الأجمل في الموضوع هي عدم معرفة تكلفة بناء هذا الصرح؛ وذلك لكتمان الراحل الخياط المبلغ محتسبا إياه لوجه الله تعالى كما أكد كاميران.

مصلى الرجال يسع ثلاثة آلاف مصلٍّ (الجزيرة نت)

اكتظاظه
مصلى الرجال الذي يسع قرابة ثلاثة آلاف مصلٍّ، ومصلى النساء يكادان يغصان بأكثر من هذا العدد في صلاتي عيدي الفطر والأضحى وفي صلاة التراويح بشهر رمضان، وهو ما ذكره خطيب الجمعة الدكتور بشير خليل حداد، مضيفا أن المناسبات الدينية والأوقات المباركة كليلة القدر يتوافد فيها المصلون من مختلف أحياء أربيل ومن محافظات أخرى.

وقال مهند قيداء -وهو أحد رواد الجامع- إنه يأتي إلى جامع جليل الخياط من الموصل، معتبرا أن الصلاة في هذا الجامع لها طعم خاص وهو ما يشجعه على الاعتكاف فيه في العشر الأواخر من رمضان، مضيفا أن اختيار أئمة بأصوات جميلة يعطي الصلاة روحانية تختلف عن الكثير من جوامع العراق.

خطبة الجمعة في جامع الخياط تؤدى باللغتين العربية والكردية (الجزيرة نت)

فرادته
واعتبر الشيخ حداد أن مما يتفرد به الجامع أداء خطبة الجمعة باللغتين العربية والكردية، إلى جانب أنه بات معلما دينيا وسياحيا في آن واحد في أربيل، ولا يكاد سائح يزور المدينة إلا قصده.

بمزيج الجمالية العمرانية ونفحات الروحانية الإيمانية، تحول جامع جليل الخياط إلى تحفة إسلامية لها وقعها في نفوس ملايين المسلمين في العراق ومنطقة الشرق الأوسط عموما، ليولد في نفوس المسلمين تطلعات لسلسلة مساجد تقتدي به لتعم جميع المحافظات العراقية وتليق بمكانة دولة مسلمة لها تاريخها الإسلامي كالعراق.

المصدر : الجزيرة