حتى لا يقتلك الملل.. زواج رومانسي رغم بعد المسافات

يتسبب غياب شريك الحياة في أزمة عاطفية (مواقع التواصل)
يتسبب غياب شريك الحياة في أزمة عاطفية (مواقع التواصل)

غياب شريك الحياة عن منزل الزوجية قد يتسبب في أزمة عاطفية بين الزوجين، فإذا كان الغياب بسبب السفر أو ظروف العمل، كيف للطرفين إحياء الرومانسية رغم بعد المسافات؟

1- المكالمات الهاتفية
ذكر موقع "بور أوف بوزيتيفتي" أنه لا يمكن إخفاء مدى صعوبة إحساس البعد عن الشخص الذي تحبه. ويعتبر هذا الحاجز المادي سببا في جعلك تبرز للشخص الذي تحبه مدى أهميته في حياتك. وفي الواقع، ينبغي عليك التعبير عن الامتنان والتقدير لشريكك في الكثير من الأحيان. وليس من الضروري إجراء عشر مكالمات هاتفية يوميا حتى لا تبدو وكأنك يائس، وإنما يكفي اختيار الوقت المناسب وإجراء مكالمة واحدة مميزة.

2- الرسائل الصباحية
يمر الثنائي الذي يعيش علاقة عاطفية بعيدة المسافة بالعديد من التحديات. وقد يكون جدول أعمال أحدهما مزدحما. لكن، ينبغي ألا تمنعك مسؤولياتك المهنية والحياتية من التواصل مع شريك حياتك. لذلك، تحتاج إلى إرسال رسالة نصية إلى شريكك في الصباح قبل أن تبدأ يومك، علما بأن فكرة استيقاظه على رسالتك الصباحية يمكن أن تكون مؤثرة ورومانسية.

3. صور حول يومك
أفاد الموقع بأن الصور يمكن أن تقول الكثير من الكلام. وعموما، قد يمر شريكك بيوم صعب، لكن بمجرد أن ترسل إليه صورك الشخصية أو صورة تلخص يومك، سيكون بإمكان هذه الحركة أن تغير الكثير.

إذا لم تتمكن من أن تكون بجوار شريك حياتك فأرسل له هدية تخبره بأنك تتذكره دائما (بيكسابي) 

4- الهدايا
من المرجح أن تفرق المسافات بينك وبين أحبائك. في المقابل، لا يمنعك ذلك من إمضاء بعض الوقت للقيام بمفاجآت.

على سبيل المثال، يمكنك اقتناء بعض الهدايا وإرسالها بالبريد إلى حبيبك. وتجدر الإشارة إلى أن هذه اللفتة ستكشف أنكما تفكران في بعضكما البعض.

5- الاهتمام
يميل الثنائيات الذين يعيشون علاقة بعيدة المسافة إلى قضاء ساعات طويلة على الهاتف معا، نظرا لكونهم لا يملكون فرصة لرؤية بعضهم بشكل يومي. وتكمن المشكلة المتعلقة بالمكالمات الهاتفية الطويلة في إمكانية تشتت تفكيرك بسبب التلفاز أو أي شيء آخر من حولك. وفي هذه الحالة، من الضروري الحفاظ على نسق المحادثة من خلال منح الاهتمام الكافي لبعضكما البعض. 

6- تبادل النكات
في الحقيقة، يعد الضحك أفضل علاج. ويمكن معرفة كيفية وتوقيت إلقاء النكات لشريكك أن تجعلكما تضحكان كثيرا. وعموما، يعد رؤية شريكك سعيدا أفضل شعور يمكن أن ينتابك على الإطلاق.

7- زيارة مفاجئة
استبدال الهدايا بزيارات يعتبر من أفضل المفاجآت التي يمكن أن يتلقاها شريكك. وينبغي عليك أن تقر بأن اختيار هدية له ربما تكون مهمة أصعب من الذهاب إليه بنفسك.

8- مجاملات لطيفة
يعد الحفاظ على الرومانسية والحب في علاقة بعيدة المسافة من أكثر المهام صعوبة، نظرا لكونك ستجد نفسك أحيانا منهمكا في حياتك الخاصة وواجباتك ومسؤولياتك. لكن ينبغي عليك دائما أن تكون رومانسيا في محادثاتك مع شريكك، وأفضل طريقة لتحقيق ذلك تتمثل في مناداة شريكك بأسماء لطيفة يحبها أو استخدام عبارات حب شخصية في المحادثات النصية.

تجدد الرسائل النصية الصباحية علاقتك بشريك الحياة (وكالة الأنباء الألمانية)

9- مكالمات فيديو
لا يعني وجودك على بعد أميال من شريك حياتك أنه لا يمكنك التواصل معه إلا من خلال رسائل نصية. فبالإضافة إلى ذلك، يمكنك اختيار التواصل عن طريق مكالمات الفيديو والدردشة الصوتية.

10- من خلال الرائحة
يشتاق من يعيشون علاقة حب بعيدة المسافة لأصغر التفاصيل المتعلقة ببعضهم البعض، على غرار بكائهم وضحكهم وردود أفعالهم وحتى أشيائهم الشخصية. وفي الحقيقة، يمكنك استخدام رائحة عطرك كوسيلة لإظهار حبك للطرف الآخر، وذلك عن طريق رش عطرك مباشرة على الهدية التي تريد إرسالها إليه، مما سكوّن الكثير من الحميمية.

11- الذكريات المشتركة
يحظى العديد ممن يعيشون علاقة بعيدة المسافة بفرص قليلة للقاء وقضاء بعض الوقت معا. وحتى مع توفر فرص محدودة، يمكنكما تدوين الأوقات الجيدة التي تعيشانها معا ومشاركتها مع بعضكما البعض، كلما افترقتما مرة أخرى.

12- مشاركة الأفكار
بداية من اللحظة التي تستيقظ فيها، وصولا إلى الوقت الذي تعود فيه إلى الفراش، هناك الآلاف من الأفكار التي تتخبط في عقلك. وقد لا تتعلق جميع هذه الأفكار بشريكك، لكن مشاركتها معه يمكن أن تزيد من دفء العلاقة.

المصدر : مواقع إلكترونية