عـاجـل: السفير الأميركي لدى الاتحاد الأوروبي غوردون سوندلاند: طلبت من الخارجية والبيت الأبيض توفير وثائق تساعدني على تقديم شهادتي لكنهم رفضوا طلبي

مصممات قطريات يبدعن أزياء تقليدية بلمسات عالمية

جناح المصممات القطريات قدم تصاميم أنيقة تجمع بين النمط الشرقي المحافظ والنمط الغربي المعاصر (الجزيرة)
جناح المصممات القطريات قدم تصاميم أنيقة تجمع بين النمط الشرقي المحافظ والنمط الغربي المعاصر (الجزيرة)

محمد السيد-الدوحة

ثلاث سنوات فقط كانت كافية للقطرية أمل البوعينين لتصبح مصممة أزياء محترفة قادرة على العمل والابتكار، وتحقّق حلمها وشغفها في الصغر والذي طالما دافعت عنه عبر تفضيلها الرسم عن اللعب مع أقرانها.

أمل التي ابتعدت عن هوايتها خلال فترة دراستها، لم تتخل عن حبها للرسم، وكان لإيمانها بالله ثم دعم أسرتها دور كبير في نقلها من مجرد هاوية إلى مصممة أزياء محترفة قادرة على ابتكار تصاميم تتناسب مع المجتمع القطري وتجمع بين العادات والتقاليد والتجديد العصري.

وتعتبر أمل أن التصميم هواية وليس مهنة بالنسبة لها، وأن السبب التي جعلها تحترف تصميم الأزياء هو غياب التصاميم التي تواكب أحدث صيحات الموضة العالمية وتتناسب في الوقت نفسه مع المجتمع القطري والخليجي.

معرض هي يشهد مشاركة أكثر من 230 علامة تجارية محلية وإقليمية وعالمية (الجزيرة)

متابعة الموضة
وتقول أمل للجزيرة نت إنها تعتمد في عملها على متابعة آخر موديلات الموضة سواء من خلال التقليد أو ابتكار تصاميم وأشكال جديدة من أزياء وملابس وعبايات قطرية مستخدمة في الأعراس والأعياد وتتماشي مع رغبات الفتيات القطريات.

وتضيف أنها تستنبط أفكار تصاميمها من بيئتها المحيطة، حيث تجتهد لتمنح أعمالها هوية خاصة، تستمدها من العادات التراثية القطرية التي تتماشي مع الثقافة الإسلامية من مثل استخدام حبات اللولو والكريستال في تصاميم الأزياء وخاصة العبايات.

أمل التي تشترك مع اثنيتن من صديقاتها في جناح خاص للمصممات القطريات بمعرض "هي" للأزياء العربية في نسخته الرابعة عشرة هذا العام، تعتمد على مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة للتغلب على مشكلة التسويق والوصول لشرائح كبيرة من المجتمع، فضلا عن الحضور في مختلف معارض الأزياء.

تصاميم عصرية للعبايات القطرية تواكب آخر صيحات الموضة (الجزيرة)

تجارب خاصة
يشهد السوق المحلي ظاهرة واعدة تتمثل في تحقيق مصممات الأزياء القطريات نجاحات متلاحقة في عالم الموضة وتقديمهن تجارب خاصة عبر منتجات وملبوسات متنوعة تلبي جميع الأذواق وتواكب أبرز صيحات الموضة.

وتتطلع أمل في المستقبل القريب إلى امتلاك بيت أزياء خاص بها، تستطيع من خلاله تقديم تصاميمها المختلفة سواء التي تستنبطها من البيئة المحيطة والتراث أو التي تجمع بين اللمسة العصرية والألوان المتعددة المميزة في الثقافة الشعبية.

وضم الجناح الخاص للمصممات القطريات مجموعة من التصاميم الكلاسيكية الأنيقة التي جمعت بين النمط الشرقي المحافظ والنمط الغربي المعاصر بما يتناسب مع ذائقة المرأة القطرية والعربية، إلى جانب إضافة لمسات ساحرة في تصاميم مستوحاة من التراث العريق لدول الخليج، والتي تميزت باستخدام التطريز الناعم والألوان المتناسقة.

تصاميم فساتين الأعراس والمناسبات تتماشى مع رغبات الفتيات القطريات (الجزيرة)

عبايات وأزياء راقية
المصممة نورا، صديقة أمل في الجناح الخاص للمصممات القطريات، ترى أن انعكاسات البيئة الصحراوية والبحرية تؤثر على أذواق الفتيات القطريات، ولا تستطيع معظم الماركات العالمية الجمع بينهما سواء من ناحية الألوان أو التصاميم، وهو ما تعمل على تحقيقه في تصاميمها المختلفة.

وتعتبر نورا التي استطاعت أن تبني لها قاعدة واسعة من الزبائن من خلال مشاركتها في عدد من المعارض النسائية على مدار العام، أن أذواق المستهلكين في قطر متنوعة، ويركز بعضها على الملابس الفخمة ذات التصاميم والماركات المعروفة جدا، وهو ما يخلق تحديا كبيرا لإرضاء الاحتياجات والاختلافات في الأذواق، لذلك تحرص على أن تجمع تصاميمها بين العادات والتقاليد التراثية والمستجدات العصرية.

وتضيف أن معرض "هي" للأزياء العربية فرصة مميزة للاطلاع على أحدث التصاميم العالمية، خاصة في ظل الإقبال الكبير على المعرض والمشاركة المميزة من مصممات ورائدات أعمال من قطر، فضلا عن أشهر المصممات المتخصصات بالعبايات والأزياء الراقية من مختلف أنحاء العالم.

معرض "هي" يضم مجموعة من مصممات ورائدات أعمال من قطر ومختلف دول العالم (الجزيرة)

الثقافة القطرية
المصممة الثالثة في الجناح الخاص للمصممات القطريات بمعرض "هي" رفضت الحديث، لكن تصاميمها تحدثت عنها، حيث جاءت معظمها مبتكرة ومختلفة لفساتين الأفراح والأثواب التراثية وكذلك أزياء المناسبات والأعياد، والتي تبرز الموهبة والثقافة القطرية معا.

وتشهد النسخة الرابعة عشرة من معرض "هي" هذا العام مشاركة أكثر من 230 علامة تجارية محلية وإقليمية وعالمية لمواهب التصميم المختصة بالعبايات والأزياء حيث يظهر إبداع مصممات من قطر ودول مجلس التعاون الخليجي ومن مختلف أنحاء العالم، وسيحتضن المعرض العديد من الفعاليات التي تتضمن عروض أزياء وورشا ولقاءات مع مشاهير مصممي الأزياء.

المصدر : الجزيرة