لمسات زهيدة الثمن تحوّل منزلك إلى بيت جديد

النباتات تخفض التوتر وتزيد المشاعر الإيجابية والإقبال على الحياة (الجزيرة)
النباتات تخفض التوتر وتزيد المشاعر الإيجابية والإقبال على الحياة (الجزيرة)

نسمة تليمة

هناك أسطورة تأتي من بلاد المايا بأن المنازل الجديدة تمنحك بدايات جديدة في الحياة وإن لم تنتبه أو تقصد، غير أنهم لا يحتاجون لاستقبالهم العام الجديد سوى تغييرات في المنزل أو تجديده مع فنجان من الشيكولاتة -مشروبهم المقدس- من أجل سكينة وبهجة، وفي العام الجديد 2019 لدينا الكثير ينتظرنا وفقا لاستقبالك له.

لا تستبعد أيضا في كثير من الأحيان أن حالتك المزاجية السيئة قد تأتي من مجرد روتينك اليومي في مكان لا يتغير فيه شيء، أنت لا تعلم أن البيت هو المسؤول الأول عن الكثير من مشاعرك، البيت هو مصطلح في الأدبيات يعني الراحة والأمان، ولهذا نحتاج من وقت إلى آخر أن نغير الكثير فيه.

الإكسسوارات الذهبية
تقول مهندسة الديكور هند أبو ترك للجزيرة نت إن التغيير في المكان قد لا يكلفك شيئا مثل وضع مفرش للمائدة بألوان مختلفة، ولكن إذا كنت من هواة التغييرات الكبرى -كما يفعل القدر أحيانا- فيمكنك الاعتماد على الألوان الجديدة في الموضة، وهي الألوان الفاتحة مثل "البيج" أو "الأوف وايت"، أيضا الإكسسوارات الذهبية أصبحت منذ سنوات عدة مسيطرة على الديكورات، فيمكن وضع مزهرية مع الديكور الكلاسيكي، وأنت مطمئن إلى جمالها.

الستائر أساسية
وتقول أبو ترك إن الستائر من الأساسيات في التغيير إذا أردت أن تقلب المشهد رأسا على عقب، لأن نوع أو موديل الستارة يختلف عن لون الحائط والمقاعد، علما بأن الستائر "البلاك أوت" لا تكون هي الأساسية كونها تحجب النور، ويمكن وضعها مع ستارة "فوال" شفافة بيضاء من أجل مشهد مستحب للنفس، ومؤخرا تم استحداث الكثير من أقمشة الستائر.

ولمزيد من التغيير والجمال المرتبط بالموضة في 2019، يمكنك وضع ستائر مقلمة (الكاروهات)، وهو نمط فرنسي وإنجليزي.

غيري المكان ليقترب من مذاق حياتك الخاص بالطعام واجعلي الأساس أحد الألوان الفاتحة (بيكسابي)

 السفرة مذاق جديد
يمكنك التغيير في المكان الذي يقترب من مذاق حياتك الخاص بالطعام، بأن تجعلي الأساس هو أحد الألوان الفاتحة، كـ"البيج" والمائدة و"البيفيه" أبيض والكراسي ذات الألوان المختلفة أو عمل الكرسيين بالجلد.

الألوان تصنع المزاج
قال فان جوخ في إحدى رسائله "الليل أكثر حياة وزخرا بالألوان"، لا تعتقدي أن النهار بمفرده مسؤول عن الألوان أو أن الألوان لا تظهر ليلا، يمكنك جعل منزلك في الليل أجمل بإضاءة تمنحك الهدوء، وتضفي الرونق على المكان، الألوان مؤثر قوي على المزاج والشعور بالمحبة.

يمكنك أيضاً دهن الحيطان بألوان جديدة لم تعتاد عليها، واجعلي أفراد أسرتك يساعدونك في ذلك، وامنحي نفسك فرصة المشاركة في البهجة ومسؤولية الجمال داخل المنزل.

استخدمي فلسفة خاصة بك تعتمد على الابتكار ومهارة الأعمال اليدوية (بيكسابي)

الوسائد جليسة الوقت
حين تمرين من أمام متجر ما يضع وسائد مبهجة ناعمة بأشكال وأحجام مختلفة، تأتيك فكرة جيدة: ماذا لو استطعت أن تصنعي تلك الوسائد بدلا من شرائها جاهزة بمبالغ باهظة الثمن؟

يمكنك اختيار خياط من أجل تفصيل الوسائد، واختار القماش المناسب لك، ثم ابحثي عن أماكن بيع حشو الوسائد "الفيبر" وهي متاحة، وقومي بحشو الوسائد بـ"الفيبر" وإغلاقها ووضعها في الأركان أو على الأسرة أو "المقعد" المريح، مع اختيار ألوان زاهية، لتلائم الأقمشة غير المزركشة من أجل حيوية أكبر.

مقاعد هادئة للتفاصيل
لا تحتاجين إلى شراء قطع باهظة الثمن من الديكورات التي يمكنك وضع بعض "الانتيكات" أو التفاصيل المستخدمة يوميا أو الكتب أعلاها، يكفي أن تبحث في أشيائك القديمة على سلم قديم خشبي يمكنك تلوينه بلون مناسب وإسناده على الحائط ووضع بعض الكتب أو الحاويات للورود، والبحث عن بعض الأخشاب الصغيرة التي تحتاج إلى تعديل بسيط، ثم دهانها وثبتيها في الحائط من أجل مكتبة رائعة. 

النباتات تمنح الإيجابية
وجدت دراسة أجريت في الكلية الملكية للزراعة في إنجلترا أن الطلاب الذين أظهروا أكبر قدر من الانتباه بنسبة تبلغ 70% كان يتم تدريسهم في الغرف التي تحتوي على النباتات.

كما أظهرت دراسات أخرى أن الأماكن التي توجد بها النباتات تؤدي إلى خفض التوتر والقلق وزيادة المشاعر الإيجابية والإقبال على الحياة، وتجاوز الألم والأمور السيئة، كل هذا وأكثر يحمل جمالا خاصا وحضورا مميزا للنباتات في المنزل، ويمكنك اللجوء للصيادلة في حال خوفك من وجود حشرات دخل البيت بسبب النباتات، وبالتأكيد لديهم الحل، إضافة لاختيارك النباتات المناسبة للغرف والصالة من أجل روح جديدة في بيتك أو موطنك الصغير.

اعطي فرصة للكادرات السينمائية بالوجود داخل منزلك الجديد، مع إضافة لمسات بسيطة تضفي بهجة للمكان (بيكسابي)

الغرف الملهمة
الغرف الملهمة في منزلك لا تحتاج منك إلا التفكير بهدوء والبحث عما يريح ذهنك ويحفزك لشحن طاقة جديدة من أجل أيام هادئة، كما تقول صاحبة كتاب "الغرف الملهمة" ميليسا مايكلز التي تعبر من خلاله عن فلسفة خاصة بها لا تعتمد على ميزانية ضخمة أو موهبة في الأعمال اليدوية.

زوايا وضع الأثاث أيضا تحتاج منك إلا بعض الاهتمام، إذ إن الزوايا المثلثة تستقبل أثاث منزلك بحب، وتجعل البعض يتخيل لوهلة أنك غيرت الأثاث تماما، فلا تضع الكراسي أو الأرائك (الفوتيه أو الكنب) بشكل متواز مع الحائط وأعط فرصة للكادرات السينمائية بالوجود داخل منزلك الجديد، ضعها في أركان زوايا مثلثة، مع إضافة لوحة (تابلوه) ومفرش محبب قريب من بهجة المكان الجديدة.

المصدر : الجزيرة