عـاجـل: وزير الدفاع الأميركي: القوات المتوقع نقلها إلى غرب العراق ستساعد في الدفاع عن العراق ومكافحة تنظيم الدولة

قاوم الإفلاس العاطفي لئلا يقصر عمرك

في كل مرة لا تعبر عن مشاعرك تخلق ضغوطا في دماغك تضر بصحتك الجسدية والعقلية (بكسابي)
في كل مرة لا تعبر عن مشاعرك تخلق ضغوطا في دماغك تضر بصحتك الجسدية والعقلية (بكسابي)

عندما تكون شخصا مفلسا عاطفيا وتنخرط في علاقة عاطفية مع شخص آخر، كن على يقين من أن هذه الحالة ستدمر علاقتك أو زواجك.

يواجه بعض الأشخاص صعوبات في الإفصاح عما يخالجهم من مشاعر، وغالبا ما يؤدي تكتمهم عنها إلى تدهور علاقاتهم مع الآخرين. كما أن عدم مشاركة مشاعرك يخلق ضغوطا في دماغك يمكن أن تؤثر سلبا في صحتك الجسدية والعقلية.

"البنك" العاطفي
واستشهد موقع "مايند بودي غرين" بقصة امرأة محبة وحنونة ولكنها لسوء الحظ كانت متزوجة من رجل مفلس عاطفيا، كان يخفي مشاعره عنها لدرجة أنه عندما يتعرض لنوبات غضب يلومها.

وطوال فترة زواجهما لم يخبرها زوجها أبدا بأنه يحبها ولم يشعرها بأنها شخص مهم في حياته، وكان يكتم مشاعره لأن ذلك ما ربّاه والداه عليه منذ نعومة أظفاره. نتيجة لذلك، تشعر هذه الزوجة بعدم الاحترام والأهم أنها غير سعيدة في هذه العلاقة، وهو ما أثر عليها نفسيا.

عندما يكون حسابك المصرفي مليئا بالمال يمكنك دفع فواتيرك وشراء السلع والخدمات، ولكن عندما تفلس لن يعود بإمكانك دفع ثمن أي شيء وهذا الأمر يمكن أن يدمر حياتك أو يقضي على مسيرتك المهنية، وينطبق الأمر نفسه على عواطفك.

التعبير عن الحب
الإفلاس العاطفي هو في الحقيقة عدم قدرة الشخص على التعامل مع مشاعره والتعبير عنها. فعلى سبيل المثال، لا يستطيع بعض الأشخاص التعبير عن حبهم لأزواجهم ولديهم مشكلة مع العناق والتقبيل وإظهار المودة للآخرين.

ولكن هذه ليست سوى أمثلة عما يمكن أن يعانيه الشخص المفلس عاطفيا. وربما يعاني زوجك أو صديقك أو زميلك في العمل أو أي شخص آخر من هذه الحالة. وبغض النظر عن مقدار مشاعرك تجاهه وكثرة تعبيرك عن حبك له، فإنه لا يستطيع أن يرد عليك بالمثل، لذا قد تجده يغادر المكان، أو يتجاهلك كي يتجنب تقاسم مشاعره معك.

اختلاف الثقافات
ويشار إلى أن البشر بطبيعتهم كائنات عاطفية، لكن العديد من الثقافات من بينها الولايات المتحدة، تعلم الرجال والنساء أنه ليس مقبولا من الناحية الاجتماعية الإفصاح عن مشاعرهم في بعض الحالات.

وعلى وجه الخصوص، يربى الصبيان على أن البكاء والتعبير عن تأثرهم يقلل من رجولتهم. وقد تناقلت العائلات هذه المعتقدات والأفكار الخاطئة من جيل إلى جيل، ما تمخض عنه مجموعة كاملة من الأشخاص المفلسين عاطفيا.

ويضر الإفلاس العاطفي كثيرا بالشخص الذي لا يعبر عن عواطفه، والشخص الذي يكون في علاقة عاطفية مع شخص مفلس عاطفيا.

وتجدر الإشارة إلى أن الضغوط النفسية هي السبب وراء العديد من المشاكل الصحية والأمراض، ففي كل مرة لا تعبر عن مشاعرك تخلق ضغوطا في دماغك تضر بصحتك الجسدية والعقلية. لذلك يجب أن تدرك أن الإفلاس العاطفي سيجعلك شخصا مريضا وقد يقصر من عمرك.

عدم مشاركة مشاعرك يخلق ضغوطا في دماغك يمكن أن تؤثر سلبا على صحتك الجسدية والعقلية (بكسابي)

قاوم "الإفلاس"
فيما يلي بعض النصائح للتخلص من الإفلاس العاطفي:
1. إذا كنت شخصا شجاعا بما يكفي لتعترف بأنك مفلس عاطفيا وتواجه مشكلة في التعبير عن مشاعرك، فلا تتردد في الحصول على مشورة فورية لتعلم كيفية التعامل مع عواطفك والتعبير عنها. ولكن، إذا بقيت على هذا الوضع، ستمرض نفسيا أنت وشريكك وكل الأشخاص المقربين منك.

2. تعلم كيفية التحكم في الإحساس بالقلق.

3. إذا كنت شخصا يملك شخصية عاطفية ولكنك في علاقة مع شخص مفلس عاطفيا، فحاول إقناعه بالحصول على المشورة. وفي حال لم يبد هذا الشخص مستعدا للتغير، فعليك التفكير في الانفصال عنه.
أما إذا كنت لا تستطيع الانفصال لسبب معين، فأنت بحاجة لأن تحب وتعتني بنفسك فضلا عن إيجاد طرق لإيجاد السعادة. الآخرون ليسوا مسؤولين عن سعادتك، ولكن إذا كانوا يجلبون لك التعاسة، فهذا ليس بأمر جيد.

4. إذا كنت أعزب فتأكد من عدم الدخول في علاقات جدية مع شخص يعاني من مشكلة الإفلاس العاطفي.

5. إذا كان هناك شخصان على علاقة، وكلاهما لا يعبران عن مشاعرهما، فلن تكون علاقتهما سيئة فحسب، بل سيعانيان من مشكلات صحية، لذا عليهما الحصول على المساعدة من قبل المتخصصين.

المصدر : الصحافة الأميركية