تحلم بالسفر والترحال.. 7 رحالة يدعونك لمشاركتهم رحلاتهم المقبلة

رحلة للتعرف على الحياة البرية في قرية أم الحويطات بمدينة سفاجا المصرية (مواقع التواصل)
رحلة للتعرف على الحياة البرية في قرية أم الحويطات بمدينة سفاجا المصرية (مواقع التواصل)

أحمد سمير

هل تفكر في جولة سياحية لاستكشاف العالم من حولك ولا تعرف كيف تبدأ خوفا من العقبات التي ستقابلك، ومنها التكاليف الباهظة أو عدم الحصول على استفادة ثقافية وترفيهية أو غيرها من العقبات التي تقف حائلا في طريق رغبتك في أن تذهب في رحلة للتعرف على العالم؟

أنت تحتاج إذًا إلى التعرف على مجموعة من المغامرين والرحالة المصريين الذين خاضوا تجربة الرحلات والسفر داخل وخارج مصر، وقرروا أن يشاركوا الجميع تجاربهم ودعوتهم لمشاركتهم تجاربهم المقبلة عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، للاستمتاع بجولة سياحية ورحلة سفر تضمن لك اكتساب الخبرات والمهارات اللازمة لتخطط لرحلاتك فيما بعد بمفردك.

تعليم الأطفال أساسيات النجاة والسلامة في الأماكن البرية بمنطقة وادي دجلة في القاهرة (الجزيرة)

1- مدرسة الصحراء.. تعلم كيف تظل حيا في البرية
في أواخر عام 2013 كان الدكتور أحمد سالم شابا عشرينيا مستمتعا بالتخييم في محمية وادي دجلة بالقاهرة برفقة مجموعة من محبي الصحراء، وأثناء ليلة شتوية قارصة عرض عليهم فكرة تعليم مهارات البحث والإنقاذ لمن يرغب، فأسس عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صفحة "Sahara Survival School".

تسعى المدرسة إلى تعليم كيفية التأقلم مع الصحراء ومهارات البقاء على قيد الحياة فيها، ومن هذه المهارات "تجنب الحوادث والتعامل مع درجات الحرارة المرتفعة أو المنخفضة وتحديد خط السير وإشعال النار وبناء مأوى أمن وأساليب جلب الطعام والماء" لمن يرغبون في استكشاف الحياة البرية والسير بين الجبال والصحارى ونشر ثقافة حب الصحراء بين الناس.

وتنظم مدرسة الصحراء محاضرات وورش عمل متعلقة بمهارات البقاء، هذا إلى جانب جولات ورحلات تعليمية لعاشقي السفر والترحال في صحارى مصر، للتعرف على الحياة البرية فيها عن قرب وكيفية التعامل مع البيئة والحفاظ عليها.

رحلة للتعرف على الحياة البرية في قرية أم الحويطات بمدينة سفاجا على البحر الأحمر (الجزيرة)

2- هي تسافر.. سياحة بلا خوف أو عقبات للبنات
منة شاهين فتاة في الثلاثين من عمرها، كانت تحلم بالسفر وحدها لمشاهدة دول العالم، ولكن كانت أسرتها ترفض هذه الفكرة، وذات يوم استطاعت أن تقنعها بفكرتها، وزارت سبع دول أوروبية خلال شهر واحد فقط، هذه الرحلة دفعت منة بعد عودتها لمصر إلى تأسيس صفحة "She-Travels" على فيسبوك لتشجيع الفتيات على السفر وعرض تجربتها.

تأسست الصفحة عام 2015، وتهدف حاليا إلى تبادل الخبرات بين الفتيات عن السفر وكيفية التغلب على الصعوبات التي تواجه الفتيات في السفر وكيفية التخطيط الجيد للرحلة، وتعرض الصفحة أفضل الأماكن الثقافية والترفيهية في مصر ودول العالم، وتعرف الفتيات بالمنح الدراسية خارج مصر ومبادرات السفر التطوعي للالتحاق بها.

زيارة ميدانية للتعرف على المعالم الأثرية في شارع المعز والحسين بالجمالية في القاهرة (الجزيرة)

استطاعت منة السفر إلى نحو ثلاثين دولة، معظمها في قارة أوروبا، وتنظم حاليا محاضرات نقاشية عن سفر الفتيات، وذلك بحضور الأهل لإقناعهم بسفر بناتهم دون أي خوف، وأحيانا تتواصل منة أو إحدى عضوات المبادرة لإقناع الأهل بسفر ابنتهم وحدها.

كما تنظم رحلات للسفر داخل وخارج مصر، وتقدم نصائح وحلولا مبسطة تسهل على الفتيات الحصول على تأشيرة السفر إلى خارج مصر. 

3- أنا أسافر لأنحاء العالم بأقل التكاليف
هايدي سهدي بدأت السفر حول العالم عام 2011، زارت حتى الآن نحو عشرين دولة، واستطاعت من خلال تجربتها في السفر تغيير الصورة المألوفة عن سفر الفتيات بمفردهن، وحفزت الكثير منهن على الاعتماد على النفس من خلال تدوينها عن السفر عبر الصفحة.

لم تكتفِ هايدي بمشاركة تجربتها عن السفر مع رواد صفحتها "ITravel" على فيسبوك، بل تنظم محاضرات عن السفر وكيفية السفر بأقل التكاليف، والإقامة والتحرك في البلاد بأقل التكاليف أيضا، وكيفية التعامل مع الأجانب، وتنظيم رحلات إلى خارج مصر، للتعرف على ثقافات الشعوب هناك، وأحيانا تكون هذه الرحلات بالتقسيط تسهيلا للراغبين في السفر.

4- المماليك.. جولة لآثار مصر المنسية
معلومات أثرية غزيرة وكاميرا الهاتف المحمول كانتا وسيلة يوسف أسامة في تسجيل فيديوهات عن الآثار المنسية في مصر، لنشرها وتوثيقها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عبر صفحة "المماليك" التي نقلت صورة لم تشاهد من قبل للقاهرة والأماكن الأثرية فيها بعد تشجيع أصدقائه له لقدرته على شرح وتبسيط التاريخ المتعلق بالآثار الإسلامية.

وإلى جانب الفيديوهات نظم أسامة أكثر من سبعين جولة لزيارة العديد من الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية في القاهرة، للتعرف على قصص بنائها وقصص أصحابها بشكل أسبوعي وبسعر مخفض، بهدف توعية الناس بالآثار من أجل الحفاظ عليها من الاندثار، وتشجيعهم على زيارتها بصفة مستمرة، وذلك للقيمة الأثرية والتاريخية لتلك الآثار.

زيارة لمنطقة محمية وادي دجلة للتعرف الحياة البرية فيها بالمعادي في القاهرة (الجزيرة)

5- تعالوا نعرف مصر.. جولات داخلية وتنشيط للسياحة
ندى زين الدين لديها شغف السفر منذ الصغر، واستطاعت أن تزور العديد من الأماكن السياحية في مصر، ولكن صادفها عدم معرفة المقيمين داخل القاهرة بالأماكن الأثرية والسياحية فيها أو خارجها، مما دفعها إلى تأسيس صفحة "Let's Explore Egypt " على فيسبوك عام 2014.

وتسعى ندى إلى تنشيط السياحة والتعريف بالأماكن السياحية في مصر من خلال تنظيم رحلات لها، وغرس حب التعرف على ثقافة الآخرين، كالبدو والنوبة والريف والصعيد، وتعد من مبادرات السفر غير الهادفة للربح، حيث يتحمل كل فرد مشارك في الرحلة تكاليف سفره.

الترفيه جزء من الرحلات التي تنظمها ندى حتى لا تكون المعلومات التاريخية والأثرية ثقيلة على المشاركين، لأنها ترغب في أن يظل لدى الناس دافع قوي لاستكشاف مصر.

6- نادي الرحلة.. اكتشف عالما لا تعرفه
أسس مهندس الاتصالات حسام مختار وزوجته نهى صفحة على موقع فيسبوك بعنوان "Rahala Club" عام 2008 بهدف تعليم هواة الترحال والسفر كيفية الإعداد لأي رحلة واستخدام البوصلة والاسترشاد بالنجوم وقراءة الخرائط وغيرها من الأشياء المثيرة التي تهم أي مسافر، لأنه يرى أن السفر يكسر القيود ويجعل الإنسان يجدد نفسه وثقافته ويجعله يفكر بشكل أفضل في حياته.

يضع حسام عينيه دائما على وجهات السفر الجديدة ورخيصة الثمن في نفس الوقت، سواء كانت داخل مصر أو خارجها، لذلك أطلق حملة تحت اسم "سفر رخيص"، لمنح الناس فرصة زيارة أماكن جديدة عليهم بتكلفة أقل، كما يضع قائمة لأفضل الأماكن الخفية داخل مصر التي يدعو الشباب والفتيات لزيارتها، ومنها المحميات الطبيعية.

وينظم رحلات في داخل وخارج مصر بشكل منتظم، ويضع خطة اقتصادية مناسبة وغير مرهقة ماليا لمن يرغب في السفر خارج مصر، بداية من حجز تذاكر سفر رخيصة ووسائل التنقل الداخلية وأماكن الإقامة الرخيصة ووجهات الزيارة التي لا يجب أن يفوتها الزائر، وينصح الجميع بالسفر إلى تركيا والهند ولبنان لأنها الأقل تكلفة لمن أراد السفر إلى الخارج. 

المشاركون في رحلة استكشاف الصحراء البيضاء والواحات البحرية بالصحراء الغربية لمصر (الجزيرة)

7- المستكشف المصري.. متعة استكشاف الهوية الثقافية للآخرين
في عام 2017 أسست مجموعة من هواة السفر والرحلات في مصر صفحة المستكشف المصري "Egyptian Discovery" على موقع فيسبوك بهدف تنظيم رحلات سياحية غير هادفة للربح، لاستكشاف مناطق غير تقليدية في مصر، ومنها الواحات والنوبة والقصير وبحيرات البرلس والمنزلة وغيرها.

يسعى ياسر مصطفي مؤسس الصفحة إلى نشر الهوية الثقافية والتراثية للأماكن التي يذهب إليها بين المشاركين له في الرحلات، وتوعية أهل تلك المناطق بقيمة التراث الذي بين أيديهم للحفاظ عليه حتى تصبح مناطق جاذبة للسياح والمغامرين.

السوق الشعبي في منطقة حلايب وشلاتين جنوب مصر (الجزيرة)

وتختلف رحلات المستكشف المصري بأن المشاركين فيها لا يتحملون سوى تكاليف الانتقال والإقامة وسط أهل كل منطقة يذهبون إليها حتى يشاركوهم احتفالاتهم وعاداتهم اليومية، ومنها عيد الليالي القمرية أو عيد الصلح في النوبة الذي يشارك فيه جميع أهل النوبة بهدف غرس روح الود والحب بينهم، أو احتفال مسار الحج في مدينة القصير، وغيرها من الملامح الثقافية التي تميز تلك المناطق.

وأخيرا، يجب أن تعرف أن السفر فرصة جيدة لاكتساب صدقات وثقافات جديدة، وسوف يجعلك قادرا على مواجهة الحياة بشكل أفضل، وتذكر أن العالم دائما ما يخبئ الكثير فاذهب إلى أكثر من مكان للتعرف عليه.

المصدر : الجزيرة