طالبان الأفغانية تعلن وفاة جلال الدين حقاني

حقاني أسس شبكته بالسبعينيات لكنه تخلى عن قيادة العمليات منذ سنوات لابنه سراج (رويترز-أرشيف)
حقاني أسس شبكته بالسبعينيات لكنه تخلى عن قيادة العمليات منذ سنوات لابنه سراج (رويترز-أرشيف)

أعلنت حركة طالبان أفغانستان وفاة مؤسس وزعيم شبكة حقاني المولوي جلال الدين حقاني بعد صراع طويل مع مرض السرطان.

وقالت طالبان في بيان أورده موقع سايت المتخصص برصد الجماعات الإسلامية إن "حقّاني تحمّل مرضاً طويلاً خلال سنواته الأخيرة كما تحمّل خلال شبابه وتمتّعه بالصحة مشقّات كبيرة في سبيل دين الله" دون أن تحدد تاريخ وفاته.

وتولى حقاني منصب وزير الحدود والقبائل في حكومة حركة طالبان، وكان عضوا في شورى القيادة في الحركة.

وقد أسس شبكته في السبعينيات، لكنه تخلى عن قيادة عمليات الجماعة منذ بضع سنوات لابنه سراج الدين حقاني (نائب زعيم الحركة حاليا) الذي أدرج مجلس الأمن الدولي اسمه عام 2007 على قائمة الإرهابيين المطلوبين.

وكان حقاني الأب قد أدرج عام 2001 في قائمة مجلس الأمن الخاصة بتجميد الأموال، وحظر السفر وتوريد الأسلحة للأفراد والجماعات والكيانات التي لها علاقة بطالبان أفغانستان.

وعام 2012، صنفت الولايات المتحدة شبكة حقاني -التي تقاتل قوات حلف شمال الأطلسي بأفغانستان- على أنها إرهابية. وتتخذ المنظمة من منطقة وزيرستان شمال باكستان قاعدة ويمتد نشاطها عبر الحدود إلى الأراضي الأفغانية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اتهمت وكالة الاستخبارات الأفغانية "شبكة حقاني" التابعة لحركة طالبان بالوقوف وراء تفجير بملعب للكرة الطائرة بولاية بكتيكا، أمس الأحد، والذي أوقع أكثر من سبعين قتيلاً ونحو ستين جريحا.

أبدت شبكة حقاني استعدادها للمشاركة في محادثات سلام مع الولايات المتحدة، لكن فقط إذا أقرت حركة طالبان ذلك. وأكدت الشبكة أنها ستواصل شن الهجمات الكبيرة كجزء من الضغط على القوات الغربية.

فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات على شبكة حقاني والمتهمة بشن هجمات كبيرة في أفغانستان وعلى زعيم عملياتها "الانتحارية"، وهو إجراء رحبت به كابل واعتبرته حركة طالبان خطوة لا معنى لها.

ضمت الولايات المتحدة الأربعاء ثلاثة من قيادات شبكة حقاني إلى لائحة "الإرهاب" الدولية، وقررت تجميد أصولهم بالولايات المتحدة ومنع التعامل معهم اقتصاديا، وذلك ضمن مساعيها للحد من نشاط الشبكة الناشطة عبر الحدود الباكستانية الأفغانية والتي تعتبرها واشنطن "تنظيما إرهابيا".

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة