هذا آخر إحصاء لضحايا إطلاق النار بميريلاند الأميركية

عناصر من قوات الأمن في موقع إطلاق النار بمدينة أبردين في ولاية ميريلاند (الفرنسية)
عناصر من قوات الأمن في موقع إطلاق النار بمدينة أبردين في ولاية ميريلاند (الفرنسية)

قتل ثلاثة أشخاص الخميس في إطلاق نار نفذته امرأة بمدينة أبردين بولاية ميريلاند شرقي الولايات المتحدة، في حين لقيت المسلحة مصرعها منتحرة برصاص مسدسها وفق الشرطة الأميركية.

وكانت وكالة أسوشيتد برس أوردت عدد القتلى نقلا عن مصدر أمني، ولاحقا أكد قائد في شرطة ولاية ميريلاند الحصيلة، كما أكد أن منفذة الهجوم (26 عاما) انتحرت بإطلاق الرصاص على رأسها، مشيرا إلى أنها كانت تعمل في وظيفة وقتية بالشركة التي وقع فيها الحادث.

ووفق شرطة مقاطعة هارفورد، أسفر إطلاق النار في أبردين عن إصابة سبعة أشخاص توفي أربعة منهم بمن فيهم المهاجمة. ووقع إطلاق النار داخل مخازن تابعة لمتاجر "رايت إيد" في أبردين التي تقع على مسافة 55 كيلومترا من مدينة بالتيمور.

وقالت مراسلة الجزيرة بيسان أبو كويك إن قائد شرطة مقاطعة هارفورد أكد اعتقال مطلقة النار بعد إصابتها بجراح خطيرة.

وقد شوهدت قوات الشرطة في محيط موقع الحادث حيث طوقت المنطقة. وقالت الشرطة المحلية إنها بدأت تحقيقا في دوافع الهجوم.

ويأتي إطلاق النار بعد شهرين من هجوم مماثل استهدف مكاتب صحيفة محلية في أنابوليس بميريلاند وأوقع خمسة من الموظفين في الصحيفة قتلى.

المصدر : الجزيرة + وكالات