شاهد.. هندوس اتهموا مسلما بالسرقة فضربوه حتى الموت

أظهر تسجيل مصور تقاعس أربعة من رجال الشرطة الهندية عن إسعاف ومساعدة مواطن مسلم تعرض للضرب حتى الموت من قبل أشخاص غاضبين اتهموه بمحاولة سرقة سيارة.

ونقلت وكالة أنباء أسوشيتد برس عن مسؤول في شرطة مدينة إمفال عاصمة ولاية مانيبور (شمال شرقي الهند) قوله إنه تم إيقاف عناصر الشرطة الأربعة عقب واقعة ضرب مسلم حتى الموت.

وأضاف أن التسجيل المصور أظهر رجال الشرطة المسلحين وهم يقفون حول الرجل وهو يرقد على جانبه في موقع الحادث، وشدد على أن الضحية لقى مصرعه بسبب نقص الرعاية الطبية.
 
وتقول الشرطة إن التحقيق ما زال مستمرا، وتم اعتقال خمسة أشخاص على خلفية اتهامهم في تلك الواقعة.

وتعرضت الشرطة في غربي الهند في يوليو/تموز الماضي إلى انتقادات واسعة لفشلها في مساعدة تاجر ماشية مسلم لقي حتفه إثر تعرضه للضرب على يد مجموعة من القرويين الهندوس.

وتزايدت مثل هذه الجرائم في الهند منذ تولي حزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي السلطة عام 2014.

ويعيش في الهند أكثر من 160 مليون مسلم من إجمالي سكان الهند البالغ أكثر من 1.3 مليار، وفق تقديرات عام 2015.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

بحسب تقرير لصحفية لوموند الفرنسية، فإن الاعتداءات وأشكال التمييز ضد المسلمين في الهند تزايدت على عهد رئيس الوزراء الحالي ناريندرا مودي، حتى إن بعضهم لا يستطيعون التصريح بأنهم مسلمون.

هاجمت حشود من الهندوس مسلما في ولاية ماديا براديش وسط الهند وضربته حتى الموت بتهمة ذبح بقرة، وهي تهمة تعرض المسلمين في الهند للسجن أو للقتل على أيدي متطرفين هندوس.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة