خامنئي يحظر أي حوار مع أميركا

Iran's Supreme Leader Ayatollah Ali Khamenei speaks during Friday prayers in Tehran September 14, 2007. REUTERS/Morteza Nikoubazl/File Photo
خامنئي: أميركا لن تفي أبدا بتعهداتها في المحادثات (رويترز)
جددت إيران رفضها عرض الحوار الذي قدمه الرئيس الأميركي دونالد ترامب ووصفته بأنه "دعاية"، وأكدت وقوفها الكامل مع تركيا التي تواجه "حربا اقتصادية شرسة".
 
ونقل التلفزيون الإيراني الرسمي عن المرشد الأعلى للجمهورية علي خامنئي إنه يحظر إجراء أي محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة الأميركية، مضيفا أن عرض الرئيس الأميركي ليس جديدا.
 
وتابع خامنئي "أميركا لن تفي أبدا بتعهداتها في المحادثات.. إنها لا تقدم سوى كلمات جوفاء".
 
بدوره قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لقناة الجزيرة إن بلاده لن تتحاور مع واشنطن في ظل التهديد، واصفا عرض ترامب للحوار بأنه دعاية.
 
وضمن برنامج لقاء خاص سيبث على الجزيرة، انتقد المسؤول الإيراني العقوبات والتهديدات الأميركية وقال إنها لن تغير سياسات طهران في المنطقة.
ظريف: إيران لن تغير سياساتها في المنطقة بسبب العقوبات(رويترز)ظريف: إيران لن تغير سياساتها في المنطقة بسبب العقوبات(رويترز)

وقف العقوبات
واشترط ظريف أن تتصرف أميركا كدولة تحترم الآخر وتوقف عقوباتها قبل الشروع في أي حوار معها.

أما فيما يخص برنامج بلاده الصاروخي الذي وصفه بالدفاعي، فقد جدد التأكيد على أنه لن يكون هناك تفاوض بشأنه، لأنه لا يهدد أحدا.

ومع استمرار سقوط القتلى المدنيين في غارات التحالف السعودي الإماراتي باليمن، قال ظريف إن الرياض تقود سياسة إجرام في اليمن والدول الغربية شريكة بسلاحها وصمتها، وأضاف أن الحرب والحسابات السعودية الإماراتية الخاطئة حولت الأوضاع في هذا البلد إلى كارثة إنسانية.

وعلق المسؤول الإيراني على الهبوط الحاد الذي شهدته الليرة التركية بالقول إن أميركا تشن حربا اقتصادية شرسة على تركيا وإن إيران تقف مع أنقرة بالكامل.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

أردوغان: واشنطن لا يمكنها إخضاع الدولة والشعب التركيين

مع تصاعد التوتر بين واشنطن وأنقرة، كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن أن بلاده تستعد لاستخدام عملتها المحلية في علاقاتها التجارية مع روسيا وإيران والصين.

Published On 11/8/2018
مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي يلقي خطابا في مدينة مشهد بمناسبة بداية السنة الفارسية

اعتبر علي خامنئي أن الولايات المتحدة تسعى للإطاحة بنظامه، وحدد للأوروبيين سبعة شروط للإبقاء على الاتفاق النووي، بينما أكد محمد جواد ظريف أن بلاده ستتجاهل العقوبات الأميركية وتتفاوض مع الأوروبيين.

Published On 23/5/2018
epa03046696 (FILE) A file picture dated 30 December 2011 of an Iranian war-boat firing a missile during the Iranian navy military exercise on the Sea of Oman, near the Strait of Hormuz in southern Iran. An Iranian naval commander on 01 January 2012 said the country would not close the Strait of Hormuz in the Persian Gulf unless it was forced to do so. Around 40 per cent of the worldâ×?s ship-borne crude oil passes though the strait. 'We are after peace and security and free shipping and not afte

انتقد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف تواجد القوات الأميركية في مياه الخليج، وتساءل عن سبب تواجدها على بعد سبعة آلاف ميل من أراضيها.

Published On 3/8/2018
VIENNA, AUSTRIA - JULY 04: Iranian President Hassan Rouhani (R) and Mohammad Javad Zarif, Iran's foreign secretary, at the Austrian Chamber of Commerce on July 4, 2018 in Vienna, Austria. Rouhani is on a one-day visit to Austria, during which he is meeting with President van der Bellen and Chancellor Kurz and will attend an event at the Austrian Chamber of Commerce. (Photo by Michael Gruber/Getty Images)

تصاعدت الحرب الكلامية بين طهران وواشنطن حيث رفض وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي توعد بـ “عواقب غير مسبوقة” إذا كررت (الجمهورية الإسلامية) تهديداتها.

Published On 24/7/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة