الأعداد والأموال والخلايا.. أرقام جديدة عن تنظيم الدولة

Militant Islamist fighters parade on military vehicles along the streets of northern Raqqa province June 30, 2014. Militant Islamist fighters held a parade in Syria's northern Raqqa province to celebrate their declaration of an Islamic
تنظيم الدولة سيطر على الرقة السورية منتصف 2014 وطرد منها في أكتوبر/تشرين الثاني 2017 (رويترز)

تناول تقرير أممي جديد أعداد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية والدول التي يتواجد بها وخلاياه النائمة وأمواله، ومدى قدرته على شن الهجمات.

وذكر التقرير الذي أصدرته الأمم المتحدة اليوم الاثنين أن ما بين 20 و30 ألفا من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية لا يزالون في العراق وسوريا، مضيفا أن "من بين هؤلاء عدة آلاف من المقاتلين الإرهابيين الأجانب".

وقدر التقرير أن ما بين ثلاثة وأربعة آلاف من عناصر التنظيم يوجدون في ليبيا، بينما يوجد في أفغانستان ما بين 3500 و4500 من مقاتليه الفاعلين.

ويبلغ عدد عناصر التنظيم في اليمن ما بين 250 و500، مقارنة مع ستة إلى سبعة آلاف عنصر من تنظيم القاعدة.

وفي منطقة الساحل ينشط "تنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى" على الحدود بين مالي والنيجر، إلا أن وجوده يبقى أقل من وجود جماعة نصرة الإسلام والمسلمين المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وبينما ترتبط حركة الشباب في الصومال بتنظيم القاعدة، يقول التقرير إن تنظيم الدولة "لديه نوايا إستراتيجية بالتوسع في وسط وجنوب الصومال"، وقد يختار عددا من مقاتلي التنظيم التوجه إلى بونتلاند.

ويقدم فريق مراقبة العقوبات تقارير مستقلة كل ستة أشهر إلى مجلس الأمن الدولي حول تنظيمي الدولة والقاعدة المدرجين على قائمة الأمم المتحدة للمنظمات الإرهابية.

وسبق أن سيطر تنظيم الدولة على مناطق شاسعة من العراق وسوريا، إلا أنه طرد العام الماضي من الموصل والرقة اللتين كانتا معاقله إلى جانب مناطق أخرى.

وبحلول يناير/كانون الثاني 2018 أصبح التنظيم محصوراً في جيوب صغيرة بسوريا، ولكن التقرير يقول إنه "أظهر صموداً أكبر" في شرق سوريا.

الخلايا النائمة
وجاء في التقرير أيضا أن تنظيم الدولة "لا يزال قادراً على شن هجمات داخل الأراضي السورية".

وبينما لا يسيطر بشكل كامل على أي أراض في العراق، ما يزال ناشطاً عبر خلايا نائمة "من العملاء المختبئين في الصحراء وغيرها".

وأبدت بعض الدول الأعضاء بمجلس الأمن مخاوف من ظهور خلايا جديدة للتنظيم في مخيم الركبان المكتظ للنازحين في جنوب سوريا على الحدود مع الأردن حيث تعيش عائلات مقاتلي التنظيم حالياً.

وأضاف التقرير أن تدفق المقاتلين الأجانب للانضمام إلى التنظيم المتطرف "توقف".

وحسب التقرير، فإن تمويل التنظيم بدأ يجف إذ قدرت إحدى الدول الأعضاء أن إجمالي احتياطيه المالي "انخفض إلى مئات الملايين" من الدولارات. ولا تزال بعض عائدات النفط في شمال شرق سوريا تتدفق على التنظيم.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

A fighter of Syrian Democratic Forces stands amidst the ruins of buildings near the Clock Square in Raqqa, Syria October 18, 2017. Picture taken October 18, 2017. REUTERS/Erik De Castro

تطرح هزيمة تنظيم الدولة في الرقة معقله السابق بسوريا تساؤلات شائكة أمام القوات الأميركية التي تدرب وتسلح المقاتلين المنتصرين، تتعلق بالخطوة التالية التي يجب اتخاذها.

Published On 19/10/2017
BA'AJ, IRAQ - JUNE 20: An Islamic State sign in the north-western Iraq town of Ba'aj, June 20, 2017, near the Iraq-Syria border. The Popular Mobilisation Front (PMF) forces, composed of majority Shi’ite militia, part of the Iraqi forces, have pushed Islamic State militants from the north-western Iraq border strip back into Syria. The PMF now hold the border, crucial to the fall of Islamic State in Mosul, blocking the Islamic State supply route for militants from Syria to Mosul. (Martyn Aim/Getty Images)

يخفي السباق على إعلان النصر على تنظيم الدولة أو التأكيد على استمرار الحرب ضده، أهدافا سياسية متضاربة بين أطراف حاربته منذ عام 2014 حتى انتهاء العمليات العسكرية ضده مؤخرا.

Published On 12/12/2017
تنظيم الدولة في ليبيا.. كيف تشكل وكيف انتهى؟

مع تنفيذ تنظيم الدولة الإسلامية عدة هجمات في ليبيا وتبنيه لها، وبينها هجوم بمصراتة الشهر الماضي الذي خلف مقتل وجرح العشرات، تجدد السؤال: هل حقا انتهى تنظيم الدولة في ليبيا؟

Published On 21/11/2017
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة