إطلاق نار عشوائي بأميركا.. المنفذان هاربان والدافع مجهول

شرطة نيو أورليانز تجهل لحد الساعة هوية المسلحين اللذين قتلا ثلاثة أشخاص (مواقع إلكترونية)
شرطة نيو أورليانز تجهل لحد الساعة هوية المسلحين اللذين قتلا ثلاثة أشخاص (مواقع إلكترونية)

قال مسؤولون إن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب سبعة على الأقل في إطلاق نار وقع في مدينة نيو أورليانز جنوبي أميركا في وقت متأخر من مساء أمس السبت، وتبحث الشرطة عن مشتبه بهما مسلحين فتحا النار على حشد قرب حانة بالمدينة، وتجهل الشرطة هوية المسلحين والدافع وراء الجريمة.

وقالت الشرطة إن مسلحين أطلقا النار عشوائيا على حشد على بعد كيلومترات قليلة من الحي الفرنسي الشهير في نيو أورليانز ثم هربا، وأودى الحادث بحياة ثلاثة أشخاص (رجلان وامرأة) في موقع الجريمة، ونقل سبعة جرحى (خمسة رجال وامرأتان) إلى المستشفيات المحلية، أحدهم في حالة حرجة ويخضع للجراحة.

ولا تتوفر بعد معلومات لدى الشرطة المحلية عن هوية المسلحين أو تفاصيل الواقعة، غير أن قائد الشرطة مايكل هاريسون قال في مؤتمر صحفي إن الحادث فردي وإن أحد المسلحين استخدم بندقية والآخر مسدسا، مضيفا "الحادث متعمد لكننا نجهل حتى الآن ما إذا كان الأمر مرتبطا بعصابات".

وغردت عمدة نيو أورليانز "لاتويا كنتريل" في حسابها على تويتر بالقول "لا مكان في نيو أورليانز لهذا النوع من العنف".

يذكر أن المدينة البحرية الواقعة قرب خليج المكسيك شهدت في عامي 2013 و2015 حوادث إطلاق نار وعنف. وقبل أسبوع اعتقلت الشرطة في مدينة لوس أنجلوس غربي أميركا رجلا احتجز رهائن وتحصن داخل أحد المتاجر منهية مواجهة استمرت ساعات وأسفرت عن مقتل امرأة.

المصدر : وكالات,الجزيرة