تنظيم الدولة يتبنى هجوم تورنتو

كندية تصطحب طفليها خلال وضعها زهور بموقع الهجوم  بمدينة تورنتو (رويترز)
كندية تصطحب طفليها خلال وضعها زهور بموقع الهجوم بمدينة تورنتو (رويترز)

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية اليوم الأربعاء تنفيذ إطلاق النار الأحد الماضي في مدينة تورنتو، العاصمة الاقتصادية لـ كندا، وتسبب بمقتل شخصين وإصابة 12 آخرين بجروح.
  
وذكرت وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم أن منفذ هجوم تورنتو "هو من جنود الدولة الإسلامية ونفذه استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الدولي بقيادة أميركية".

وأثار الهجوم تساؤلات حول تشديد قوانين حيازة الأسلحة بمدينة تورنتو، وقال وزير السلامة العامة رالف جودال إن الحكومة الاتحادية ستبدأ بمقترحات بالفعل أمام المشرعين.
  
وجرى اقتراح المراجعات بعد شهادة أدلى بها في وقت سابق من هذا العام أشخاص تضرروا من حادث إطلاق النار على مسجد في يناير/كانون الثاني الماضي في مدينة كيبيك أسفر عن مقتل ستة أشخاص.
  
وقالت شرطة تورنتو إن إحدى المشاكل هي مصدر المسدسات المستخدمة في الجرائم. 
   
وكانت الولايات المتحدة -حيث تسود قوانين أكثر مرونة بشأن حيازة الأسلحة مقارنة بكندا- مصدرا لحوالي ثلاثة أرباع المسدسات المهربة قبل عام 2012.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أن بلاده ستنهي مهماتها القتالية ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق بحلول 22 فبراير/شباط، مؤكدا أنه سيتم سحب ست طائرات تشارك في قصف التنظيم.

أبلغ رئيس الوزراء الكندي المنتخب جاستن ترودو الرئيس الأميركي باراك أوباما أن حكومته المقبلة ستوقف الضربات الجوية في العراق وسوريا ضد تنظيم الدولة، ولكنه لم يحدد جدولا زمنيا لذلك.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة