محامي طارق رمضان: ادعاءات الشاكيات تتداعى

كشف إيمانويل مارسيني محامي المفكر الإسلامي طارق رمضان للجزيرة نت في أول حوار له مع وسيلة إعلام عربية ، أن ادعاءات الشاكيات اللاتي يتهمن رمضان بالاغتصاب بدأت تتداعى تباعا، وتبين أنها مجرد أكاذيب، بعدما قدم معلومات وقرائن للقضاء تناقض رواياتهن.

واستغرب المحامي تلكؤ القضاء الفرنسي في إطلاق سراح موكله رغم وجود أدلة تؤكد عدم ارتكابه أية جنحة أو جناية، واعتبر حبسه منذ أربعة أشهر أمرا غير قانوني.

وطالب مارسيني القضاة بفتح تحقيق عاجل في مدى صحة تصريحات وصفها بالخطيرة، جاءت على لسان إحدى الشاكيات التي حملت جهات أمنية وسياسية عليا في الحكومة الفرنسية المسؤولية في الضغط عليها من أجل توجيه تهم الاغتصاب لطارق رمضان، من أجل القضاء عليه سياسيا باعتباره خصما عنيدا ومثقفا يحظى باحترام كبير لدى الجاليات الإسلامية في أوروبا.

كما طالب مارسيني القضاء بالتحقيق بشكل شفاف في طبيعة العلاقة التي تربط الشاكيات وعددا من خصوم المفكر الإسلامي المرتبطين بجهات في الدوائر الرسمية وأخرى باليمين المتطرف.

وأكد المحامي مارسيني أن الحالة الصحية لطارق رمضان تزداد سوءا يوما بعد يوم بسبب عدم تلقيه العلاج بشكل منتظم في السجن لأنه يعاني من مرض مزمن.

المصدر : الجزيرة