رغم تحذيرات واشنطن.. تركيا ماضية بشراء منظومة أس400

تركيا أكدت أن اتفاقات الصفقة أبرمت وتم التوقيع عليها وأن التسليم سيتم العام المقبل(الأوروبية)
تركيا أكدت أن اتفاقات الصفقة أبرمت وتم التوقيع عليها وأن التسليم سيتم العام المقبل(الأوروبية)

أكدت الرئاسة التركية أنها "لن تتراجع" عن شراء منظومة الدفاع الصاروخية "أس400" من روسيا، رغم تلويحات من الجانب الأميركي بفرض عقوبات على تركيا حال عدم تراجعها عن هذه الخطوة.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن في حوار تلفزيوني مع قناة "بلومبيرغ" التلفزيونية الخميس، إن بلاده ترغب في علاقات جيدة مع الولايات المتحدة، لكنها "سترد وتتخذ الخطوات اللازمة" حال فرض واشنطن عقوبات عليها.

وشدد على أنه من غير الوارد التراجع عن الصفقة، فالاتفاقات أبرمت وتم التوقيع والتسليم العام المقبل. وأضاف أن "الاتفاق يتضمن نقل التكنولوجيا، حيث  يعتبر هذا أهم مسألة في هذا الاتفاق بالنسبة لنا، فنحن لا نرغب فقط في  أخذ هذه التكنولوجيا واستعمالها، وإنما إنتاجها".

وأكد المسؤول التركي أن معاهدة حلف الشمال الأطلسي (ناتو) لا تتضمن مادة تفيد بإنهاء عضوية أي بلد في حال شرائه منظومة دفاع من دولة خارج الحلف.

كما لفت قالن إلى أن تركيا ستدرس موضوع شراء منظومة الدفاع الجوي "باتريوت" الأميركية أو أخرى مشابهة لها مصنعة في الغرب إذا توفرت الشروط المناسبة.

وفيما يتعلق بالدعوات الأميركية إلى إيقاف استيراد النفط من إيران، أوضح قالن أن تركيا "ستتحرك وفقًا لمصالحها الاقتصادية"، وأن إيران "تعتبر شريكا تجاريا هاما" لها، فضلا عن الحدود المشتركة للبلدين.

كما شدّد قالن على أن الدعم الأميركي لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي ووحدات حماية الشعب الكردية في سوريا، ووجود زعيم جماعة الخدمة فتح الله غولن في الولايات المتحدة، يعتبران "قضيتي وجود" بالنسبة لتركيا.
.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن مسؤولين أتراكا وروسا سيجتمعون الأسبوع المقبل لوضع اللمسات النهائية على صفقة منظومة الدفاع الجوي الصاروخي “أس400” لتركيا، وهو اتفاق وُقّع في سبتمبر/أيلول الماضي.

أعرب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو لنظيره التركي مولود جاويش أوغلو عن قلق بلاده الشديد إزاء قرار أنقرة شراء صواريخ “أس-400” الروسية، متهما موسكو بتهديد حلفاء الولايات المتحدة.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة