حرب تجارية بين عملاقين.. واشنطن تهاجم وبكين ترد

Workers transport imported soybeans at a port in Nantong, Jiangsu province, China April 9, 2018. Picture taken April 9, 2018. REUTERS/Stringer ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. CHINA OUT.
فول الصويا من أهم المنتجات الزراعية الأميركية التي شملتها الرسوم الصينية الجديدة (رويترز)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجمعة فرض رسوم جمركية بقيمة 50 مليار دولار على سلع صينية، وردت بكين بالمثل مباشرة، لتصبح أكبر قوتين اقتصاديتين بالعالم على حافة حرب تجارية.

وتنفيذا لوعده بمعاقبة الصين التي يتهمها بسرقة الملكية الفكرية الأميركية، حذر ترامب في بيان من "رسوم إضافية في حال ردت الصين بفرض رسوم على صادرات الولايات المتحدة من السلع والخدمات".

وأعلنت الولايات المتحدة أنها ستبدأ في تحصيل الرسوم على 818 سلعة صينية مستوردة بقيمة 34 مليار دولار ابتداء من 6 يوليو/تموز المقبل. وسيخضع الجزء الثاني المؤلف من 284 سلعة بقيمة 16 مليار دولار لعملية مراجعة إضافية.

من جانبها، ردت الصين بسرعة، وقالت إنها فرضت رسوما "مساوية" على المنتجات الأميركية.

وقالت وزارة التجارة الصينية في بيان على موقعها الإلكتروني "سنفرض على الفور رسوما مساوية وبنفس القوة"، داعية أيضا دولا أخرى إلى "القيام بتحرك جماعي" ضد "هذا السلوك الرجعي الذي عفا عليه الزمن".

وأضافت أن "شن حرب تجارية لا يخدم المصالح العالمية.. والصين بكل تأكيد لا تريد حربا تجارية، ولكن في مواجهة السلوك الأميركي البغيض والضار وقصير النظر يجب على الصين فرض إجراءات مضادة قوية والدفاع بقوة عن مصالحها القومية ومصالح شعبها". 

وقالت الوزارة إن الصين ستفرض رسوما جمركية إضافية قدرها 25% على 659 من المنتجات الأميركية بقيمة 50 مليار دولار.

وأضافت الوزارة أن الرسوم الجمركية على بضائع أميركية قيمتها 34 مليار دولار تشمل منتجات زراعية مثل فول الصويا، سيبدأ سريانها من السادس من يوليو/تموز. ويشار إلى أن فول الصويا هو أكبر واردات الصين من الولايات المتحدة من حيث القيمة.

وقالت الوزارة إن الرسوم ستطبق أيضا على واردات السيارات والمأكولات البحرية.

ووفقا لوزارة التجارة فإن موعد سريان الرسوم الجمركية على بقية البضائع الأميركية، وقيمتها 16 مليار دولار سيعلن في وقت لاحق. وتشمل تلك الواردات النفط الخام الأميركي والغاز الطبيعي والفحم وبعض المنتجات النفطية المكررة.

المصدر : الفرنسية + رويترز

حول هذه القصة

U.S. President Donald Trump and Chinese President Xi Jinping (R) meet on the sidelines of the G20 Summit in Hamburg, Germany, July 8, 2017. REUTERS/Saul Loeb, Pool

فرضت واشنطن مزيدا من الرسوم على المنتجات الصينية في العام الثاني من ولاية ترمب، وردت الصين بإجراءات مماثلة، بينما حذر محللون اقتصاديون من مخاطر اندلاع حرب تجارية شاملة بين البلدين.

Published On 6/4/2018
إذا تصاعد السيناريو الأسوأ للحرب التجارية العالمية وهبوط أسعار النفط فإن الاقتصاديات النفطية العربية ستواجه المزيد من الصعوبات المالية

من المخاطر المحتملة للصراع التجاري الأميركي الصيني على المنطقة العربية تضرر الدول النفطية العربية جراء ركود اقتصادي إن تطور هذا الصراع مما سيدفع الطلب على الخام للتراجع.

Published On 11/4/2018
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة