ثلاثة قتلى بينهم شرطيتان بهجوم مسلح ببلجيكا

Police officers are seen on the scene of a shooting in Liege, Belgium, May 29, 2018. REUTERS/Francois Lenoir
المسلح طعن الشرطيتين واستولى على سلاحهما وأكمل قتلهما وأنهى حياة شخص ثالث (رويترز)

قتل شخص ثلاثة بلجيكيين بينهم شرطيتان صباح الثلاثاء في لييج شرق بلجيكا، قبل أن يُقتل برصاص قوات الأمن بعد أن احتجز رهينة في مدرسة، أثناء هجوم تشير النيابة إلى أنه يحمل سمات العمل "الإرهابي".

وأحيلت القضية إلى النيابة الفدرالية المختصة بقضايا الإرهاب، وقال المتحدث باسمها إريك فان دير سيبت "هناك عناصر تدفع باتجاه فرضية العمل الإرهابي".

ووقع إطلاق النار قرابة العاشرة والنصف صباحا (08.30 بتوقيت غرينتش) في شارع أفروا أحد أبرز شوارع المدينة وقتلت على إثره شرطيتان وشخص ثالث، بحسب مسؤول في مكتب المحافظ.

وقالت مصادر رسمية إن مطلق النار توجه لاحقا إلى مدرسة ثانوية حيث احتجز رهينة لفترة قصيرة، لكن دون أن يصاب أحد.

وأعلن فيليب دوليو مدعي لييج بمؤتمر صحفي أن الرجل هاجم الشرطيتين بسكين من الخلف وطعنهما عدة مرات ثم استولى على سلاحيهما واستخدمهما لقتلهما، مضيفا أن شخصا يبلغ من العمر 22 عاما كان داخل سيارة متوقفة في الحي قتل أيضا.

وفي ما يتعلق بالدوافع، علقت كاترين كولينيون المتحدثة باسم نيابة لييج قائلة "لا نعرف شيئا بالوقت الحاضر" بينما أوردت إذاعة "آر تي بي أف" أن مطلق النار خرج من السجن الاثنين، وكان معروفا بارتكابه جرائم غير مرتبطة بالإرهاب، وذكرت وسائل إعلام أنه اعتقل لتهم تتعلق بالمخدرات وصنفته السلطات على أنه "مضطرب".

وتعيش بلجيكا حالة استنفار منذ تفكيك خلية إرهابية في بلدة فيرفييه في يناير/كانون الثاني 2015، ووقوع هجمات خلفت عدة قتلى وجرحى.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

Sofien Ayari is escorted by Belgian police officers as he sits in a courtroom on the second day of the trial of Salah Abdeslam and Ayari at Brussels Palace of Justice, Belgium February 8, 2018. REUTERS/Didier Lebrun/Pool ATTENTION EDITORS - THE DEFENDANT'S FACE HAS BEEN PIXELATED BY JUDICIAL ORDER.

قضت محكمة بلجيكية اليوم بالسجن عشرين عاما على صلاح عبد السلام وشريكه سفيان العياري بعد إدانتهما بتهمة الشروع في القتل بدافع الإرهاب في قضية إطلاق نار على الشرطة عام 2016.

Published On 23/4/2018
The Brussels' Great Mosque is seen in Brussels, Belgium January 19, 2018. Picture taken January 19, 2018. REUTERS/Yves Herman

أعلن وزير العدل البلجيكي أن حكومة بلاده قررت إلغاء اتفاق يفوض السعودية إدارة المسجد الكبير في بروكسل، وبهذا تستجيب الحكومة البلجيكية لإحدى توصيات لجنة تحقيق برلمانية.

Published On 17/3/2018
Belgian police special forces prepare to enter a building after an area of the Forest commune was closed by Belgian police and special forces, in Brussels, Belgium February 22, 2018. REUTERS/Yves Herman

تنفذ الشرطة البلجيكية عملية أمنية كبيرة أغلقت خلالها شارعا في جنوب العاصمة بروكسل عقب أنباء عن احتمال وقوع جريمة قتل في المنطقة. ونفت السلطات أن يكون الأمر متعلقا بهجوم إرهابي.

Published On 22/2/2018
المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة