أردوغان: يد أميركا ملطخة بدماء الفلسطينيين

أردوغان يرى أميركا شريكة لإسرائيل في المجزرة الأخيرة التي ارتكبتها في غزة (رويترز)
أردوغان يرى أميركا شريكة لإسرائيل في المجزرة الأخيرة التي ارتكبتها في غزة (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الولايات المتحدة الأميركية "شريكة لإسرائيل في المجزرة" التي ارتكبتها مؤخرا في غزة، مشيرا في هذا الصدد إلى تداعيات نقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي أمام اجتماع لسفراء الدول الأجنبية العاملين في أنقرة أمس قال فيها أيضا "إن يد الولايات المتحدة الأميركية ملطخة بدماء الأطفال الفلسطينيين". 

وتابع "إن من بين الشهداء الذين وصفتهم إسرائيل بأنهم إرهابيون أطفالا بعمر ثمانية أشهر، ونساء وشبابا ومعاقين على كراسيّ متحركة".

وربط الرئيس التركي بين تلك المجزرة ونقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة قائلا "إن الإدارة الأميركية، باتخاذها القرار الاستفزازي الأخير، أصبحت شريكا لإسرائيل في المجازر، وأقولها بصراحة، الولايات المتحدة الأميركية يداها ملطختان بدماء الأطفال الفلسطينيين".

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

انطلقت بإسطنبول التركية الاجتماعات التحضيرية على مستوى وزراء خارجية دول التعاون الإسلامي، التي تسبق قمة استثنائية دعا إليها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لمناقشة التطورات في القدس ومجزرة غزة الأخيرة.

تحتضن إسطنبول التركية اليوم قمة استثنائية للتعاون الإسلامي بدعوة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. وتهدف القمة إلى الخروج بموقف موحد يدين نقل السفارة الأميركية للقدس وبإجراء ضد مجزرة غزة.

أفاد مراسل الجزيرة بأن الخارجية التركية طلبت من القنصل الإسرائيلي بإسطنبول مغادرة البلاد؛ ردا على طرد إسرائيل القنصل التركي بالقدس، وجاء التصعيد بسبب المجزرة التي ارتكبها الاحتلال بحق المتظاهرين بغزة.

اتهمت الهيئة الفلسطينية المستقلة لملاحقة جرائم الاحتلال في غزة، الاحتلال الإسرائيلي باستخدام أسلحة محرمة دوليا ضد المتظاهرين السلميين المشاركين في مسيرات العودة الكبرى على حدود قطاع غزة الشرقية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة