قضاء ألمانيا يرفض تسليم بوجديمون لمدريد

Sacked Catalan leader Carles Puigdemont attends a news conference at the Press Club Brussels Europe in Brussels, Belgium, October 31, 2017. REUTERS/Yves Herman TPX IMAGES OF THE DAY
إسبانيا تطالب بتسليمها بوجديمون بناء على اتهامات تشمل العصيان (رويترز)

رفضت محكمة في شمالي ألمانيا اليوم الخميس تسليم زعيم إقليم كتالونيا السابق كارلس بوجديمون بتهمة العصيان، وقررت الإفراج عنه بكفالة مع وضعه تحت المراقبة القضائية.

وأصدرت المحكمة في شليسفيغ هولشتاين حكمها القاضي برفض مطلب تسليم بوجديمون إلى إسبانيا، ومنحه السراح المشروط بعد أكثر من أسبوع على اعتقال الزعيم الكتالوني السابق لدى دخوله ألمانيا قادما من الدانمارك. وقالت المحكمة إن ترحيله ممكن بناء على الاتهامات الموجهة إليه بالفساد المالي، ولكن ليس على أساس التهمة الأخطر وهي العصيان.

والحكم الذي يقضي أيضا بدفع بوجديمون كفالة تزيد عن تسعين ألف دولار غير قابل للاستئناف. وقال مراسل الجزيرة إن المحكمة أبقت تهمة سوء التصرف في الأموال، وهي واحدة من التهم الواردة في مطلب التسليم الذي تقدمت به مدريد.

وكان مدعون في ولاية شليسفيغ هولشتاين قالوا إن طلب التسليم الذي قدمته إسبانيا مقبول لأن الاتهامات بالتمرد تتضمن إجراء استفتاء مخالف للدستور، الأمر الذي يمكن أن يسفر عن اشتباكات عنيفة.

واعتقل بوجديمون في ألمانيا يوم 25 مارس/آذار الماضي بموجب مذكرة اعتقال أوروبية أصدرتها إسبانيا بعدما عبر الحدود من الدانمارك للتوجه إلى بلجيكا التي انتقل إليها العام الماضي بعدما عزلته مدريد من رئاسة إقليم كتالونيا على خلفية الأزمة التي أثارها الاستفتاء على استقلال الإقليم.

ويواجه بوجديمون اتهامات في إسبانيا بالتمرد في حملة الإقليم من أجل الاستقلال، وتشمل أيضا تنظيم استفتاء مخالف للدستور الإسباني رغم توقع أعمال عنف، بالإضافة إلى اتهامات باختلاس أموال عامة.

وفي إسبانيا، أصدرت قاضية المحكمة الوطنية كارمن لاميلا اليوم قرارا بمحاكمة مسؤولين سابقين في الشرطة ورئيسة البلدية تيريسا لابلانا بتهم تتعلق بتنظيم الاستفتاء الذي تعتبره مدريد غير قانوني، والعلاقة بأحداث الشغب التي وقعت في سبتمبر/أيلول الماضي أمام مقر وزارة المالية التابعة للحكومة الاقليمية الكتالونية، وفي يوم الاستفتاء بإقليم كتالونيا في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأصدرت القاضية لاميلا أوامر استدعاء لهؤلاء المسؤولين للإدلاء بأقوالهم أمام المحكمة الوطنية في مدريد يوم 16 أبريل/نيسان الجاري قبل الشروع في إجراءات المحاكمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات