ممفيس تحيي الذكرى الـ50 لاغتيال لوثر كينغ

أميركيون يحيون الذكرى الخمسين لاغتيال مارتن لوثر كينغ في مدينة ممفيس
المشاركون أكدوا أنهم يسيرون على درب مارتن لوثر كينغ (الأوروبية)

أحيت جموع من الأميركيين في مدينة ممفيس اليوم الأربعاء ذكرى اغتيال داعية الحقوق المدنية مارتن لوثر كينغ. وشدد المشاركون على أن طريق النضال ما زال طويلا لتأكيد حقوق السود والأقليات في الولايات المتحدة لا سيما في ظل رئاسة دونالد ترمب.

وتعقد التجمعات في ممفيس باعتبارها المدينة التي شهدت اغتيال كينغ في مثل هذا اليوم من عام 1968. وأقيمت منصة للمتحدثين أمام المبنى الذي قتل فيه الزعيم النقابي الأسود على يد شخص أبيض كاره للسود.

وقال مراسل الجزيرة ناصر الحسيني من مكان الاحتفال إن المشاركين يرون أن النضال مستمر في الولايات المتحدة لإنصاف السود والأقليات في ظل عنف من الشرطة ضدهم وخطاب من البيت الأبيض غير مرحب بالآخر.

وأضاف أن المتحدثين عبّروا عن فكرة أساسية في هذه الذكرى تقول إنه لو كان مارتن لوثر كينغ حيا اليوم لكان يناضل في صفوف الأقليات والسود والمهاجرين وضد انتشار الأسلحة النارية في المجتمع الأميركي.

ورأى المشاركون أن حلم كينغ لم يتحقق حتى اليوم، في إشارة إلى عبارته الشهيرة "لدي حلم".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Demonstrators protest the police shooting of Stephon Clark, in Sacramento, California, U.S., March 30, 2018. REUTERS/Bob Strong

اندلعت احتجاجات بولاية كاليفورنيا بعد إطلاق الشرطة الأميركية النار على رجل أسود، في واقعة هي الأحدث في سلسلة عمليات القتل بالرصاص التي يتعرض لها أميركيون سود تأخذ أبعادا عنصرية.

Published On 31/3/2018
Mar 22, 2018; Sacramento, CA, USA; Black Lives Matters demonstrators march in downtown Sacramento before the game between a Sacramento Kings and Atlanta Hawks. Mandatory Credit: Kelley L Cox-USA TODAY Sports

ألا يزال السود بأميركا يعانون جراء التمييز العنصري؟ وهل يتقاضون الأجر نفسه الذي يتقاضاه البيض ممن نشؤوا وترعرعوا في بيئات وظروف متشابهة؟ وماذا تقول الدراسات الحديثة في هذا السياق؟

Published On 28/3/2018
صورة نشرها حساب الاتحاد الأفريقي بتويتر لاجتماع الممثلين الدائمين لدول الاتحاد بأديس أبابا

أدان مجلس الممثلين الدائمين لدول الاتحاد الأفريقي تصريحات الرئيس الأميركي التي وصف فيها بعض الدول الأفريقية التي يأتي منها المهاجرون بالحثالة. ووصف المجلس هذه التصريحات بالعنصرية.

Published On 22/1/2018
U.S. President Donald Trump speaks as he and House Majority Leader Kevin McCarthy arrive for dinner at Trump's golf club in West Palm Beach, Florida, U.S., January 14, 2018. REUTERS/Kevin Lamarque

نفى الرئيس الأميركي دونالد ترمب أن يكون عنصريا بعد تقارير أشارت إلى أنه وصف هايتي والسلفادور ودولا أفريقية بأنها “حثالة”، وذلك خلال تعليقات على المهاجرين.

Published On 15/1/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة