هذه آخر مستجدات التحقيق مع محامي ترمب

كوهين سبق واعترف بدفع 130 ألف دولار لستورمي مقابل صمتها عن علاقة مزعومة مع ترمب عام 2006 (رويترز)
كوهين سبق واعترف بدفع 130 ألف دولار لستورمي مقابل صمتها عن علاقة مزعومة مع ترمب عام 2006 (رويترز)

أعلن قاض أميركي أن الحقوق المدنية لمايكل كوهين المحامي الشخصي للرئيس دونالد ترمب قد تتضرر إذا استمر التحقيق الجنائي الذي يخضع له، وذلك بعد أن أوقف قاض آخر الدعوى التي رفعتها الممثلة الإباحية ستورمي دانيَلز ضده.

وقال كوهين إنه سيستخدم حقه بالصمت إذا استمر التحقيق معه، لأن إدلاءه بأي معلومات في إحدى القضيتين قد يجرمه في القضية الأخرى.

وتسعى دانيَلز إلى إنهاء اتفاق غير معلن على خلفية ما ادعت أنه لقاء جنسي جمعها بترمب عام 2006.

وكان الرئيس قد اعترف أواخر أبريل/نيسان الماضي أن كوهين مثّله مع الممثلة الإباحية، مشيرا لأول مرة إلى أنه كان يعلم بدفع مبالغ مالية واضحة لها.

واعترف كوهين بدفع مبلغ 130 ألف دولار لدانيلز قبل أيام فقط من انتخابات 2016، مقابل صمتها عن علاقة مزعومة تعود لعام 2006 مع ترمب. ونفي البيت الأبيض أن يكون الرئيس أقام علاقة جنسية مع دانيلز.

وقال المحامي إنه دفع المبلغ من جيبه الخاص دون علم موكله، كما أكد أنه لم يسدده من حملة ترمب أو شركته القابضة.

المصدر : الجزيرة + وكالات