مفوض أممي ينصح الأفارقة: حقوق الإنسان قبل التنمية

الحسين أكد أن الحكومات التي لا تحترم حقوق الإنسان تدمر مشروعيتها الأخلاقية (غيتي-أرشيف)
الحسين أكد أن الحكومات التي لا تحترم حقوق الإنسان تدمر مشروعيتها الأخلاقية (غيتي-أرشيف)

حث المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين دول أفريقيا على إعطاء الأولوية لتعزيز حقوق الإنسان وليس لمشاريع البناء والتنمية أو تحقيق السلام، وذلك خلال جلسات الحوار رفيع المستوى بشأن حقوق الإنسان بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة.

وقال الحسين إن "تعزيز حقوق الإنسان لا يأتي بعد التعليم، وهو ليس مرحلة ثانية بعد تحقيق البناء والتنمية، وهو ليس مشروعا يتم تحقيقه بعد تحقيق الأمن والسلام".

وأضاف أن "تعزيز حقوق الإنسان هو ما يقود إلى تحقيق التنمية، وهو العنصر الذي يبنى السلام والاستقرار، وهو الذي لا بد أن يكون الهدف الأساسي للحكومات، وأي حكومة لا تحترم هذه الحقوق تخيب آمال شعبها وتدمر مشروعيتها الأخلاقية".

وتناقش جلسات الحوار -التي انطلقت الثلاثاء بمقر الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا وتستمر أربعة أيام- حالة حقوق الإنسان في أفريقيا، ودعم الجهود المبذولة لتمكين دول القارة من حماية حقوق الإنسان.

وبالتوازي مع ذلك الحوار رفيع المستوى بشأن حقوق الإنسان، بدأت في مقر الاتحاد الأفريقي أيضا أعمال المنتدى الثاني لشبكة القيادات النسائية للتحول الأفريقي، الذي ينظم بالشراكة مع الأمم المتحدة، لتعزيز مساهمة المرأة في تحقيق السلام والأمن في أفريقيا.

وقالت بينيتا ديوب المبعوثة الخاصة لشؤون المرأة والأمن والسلم في الاتحاد الأفريقي في حديث للجزيرة إن جلسات المنتدى ستعد برامج متنوعة لاكتشاف القيادات النسائية وتمكينها من القيام بدورها تجاه القارة الأفريقية.

المصدر : الجزيرة