عـاجـل: رويترز نقلا عن التلفزيون السوري: الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف معادية في سماء العاصمة دمشق

عشرات القتلى بتفجير في مركز لتسجيل الناخبين بكابل

هجوم كابل وقع في حي تقطنه أغلبية من أقلية الهزارة الشيعية (رويترز)
هجوم كابل وقع في حي تقطنه أغلبية من أقلية الهزارة الشيعية (رويترز)

فجر مهاجم نفسه صباح اليوم عند مدخل مركز لتسجيل الناخبين في العاصمة الأفغانية كابل مما أوقع 31 قتيلا على الأقل و57 جريحا بينهم نساء وأطفال، حسب ما نقل مراسل الجزيرة عن متحدث حكومي أفغاني. وقد تبنى تنظيم الدولة الإسلامية الهجوم  في بيان نشرته وكالة أعماق التابعة له.

وشهدت مناطق أخرى من أفغانستان الأسبوع الماضي ثلاث هجمات استهدفت مراكز تسجيل أسماء الناخبين الذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقررة بعد ستة أشهر.

ووقع الهجوم عند مركز إداري يمنح بطاقات التسجيل (الهوية) في حي دشت برتشي حيث يعيش عدد كبير من أقلية الهزارة الشيعية وتعرض سابقا لهجمات تبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

وجاء الهجوم الجديد بعد أسابيع من الهدوء النسبي في كابل، لكنه ليس الهجوم الأول الذي يستهدف مراكز لتسجيل الناخبين في ولايات غور وننغرهار وبادغيس.

وكان مسلحون مجهولون قد هاجموا الثلاثاء الماضي مركزا لتسجيل الناخبين في ولاية غور وخطفوا ثلاثة من موظفي لجنة الانتخابات المستقلة واثنين من رجال الشرطة، وقال متحدث باسم شرطة غور حينها إن المهاجمين من طالبان.

كما هاجم مسلحون مجهولون الخميس الماضي اثنين من أفراد قوة الشرطة في مدينة جلال آباد مركز ولاية ننغرهار كانا يحرسان مركزا لتسجيل الناخبين. وقتل رجلا الشرطة في القتال الذي نشب بعد ذلك.

واستهدف مسلحون مجهولون يوم الجمعة الماضي مركزا لتسجيل الناخبين في  مدينة قلعة-أي-ناو، وسط ولاية بادغيس، حيث قتل رجل شرطة كان مكلفا بالحفاظ على الأمن هناك.

وتشهد أفغانستان انتخابات تشريعية في 20 أكتوبر/تشرين الأول القادم، وقد بدأت إجراءات التسجيل في 14 أبريل/نيسان الجاري.

المصدر : الجزيرة + وكالات