مانفورت يمثل أمام محكمة فدرالية بواشنطن

مانفورت أحيل إلى المحاكمة بموجب تهم وجهت إليه من قبل المحقق الخاص روبرت مولر (رويترز)
مانفورت أحيل إلى المحاكمة بموجب تهم وجهت إليه من قبل المحقق الخاص روبرت مولر (رويترز)

مثُل بول مانفورت الرئيس السابق للحملة الانتخابية للرئيس الأميركي دونالد ترمب أمام محكمة فدرالية في واشنطن، في جلسة استماع جديدة يسعى فيها مانفورت ومحاميه إلى إقناع المحكمة بإسقاط التهم الجنائية المنسوبة إليه.

وكان مانفورت أحيل إلى المحاكمة بموجب تهم وجهت إليه من قبل المحقق الخاص روبرت مولر الذي يحقق في التدخل الروسي المحتمل في انتخابات الرئاسة الأخيرة.

وتتضمن الاتهامات الموجهة له ارتكاب جرائم غسل أموال وتقديم وثائق مزورة والتهرب الضريبي وانتهاك القانون المتعلق بتسجيل الوكلاء الأجانب.

ونفى مانفورت التهم المنسوبة إليه في جلسات سابقة، ويدفع محاميه بعدم اختصاص المحقق مولر وتجاوز صلاحياته.

وفي وقت سابق، نفى البيت الأبيض تقديم أحد محامي الرئيس دونالد ترمب عرضا بالعفو الرئاسي عن مايكل فلين مستشار ترمب السابق للأمن القومي وبول مانفورت في إطار تحقيقات المحقق الخاص روبرت مولر.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز كشفت عن أن محامي ترمب السابق جون داود طرح العام الماضي فكرة على محامي فلين ومانفورت بشأن إمكانية صدور عفو رئاسي عن موكليهما.

وتضيف الصحيفة -نقلا عن مصادر مطلعة- أن العرض أثير في وقت كان فيه مولر لا يزال يعد لتوجيه اتهامات إلى كل من فلين ومانفورت.

المصدر : وكالات