إسرائيل تكشف القواعد الإيرانية بسوريا وتحذر

صورة نشرتها إسرائيل لما قالت إنها قواعد للحرس الثوري الإيراني في مطار دير الزور بسوريا (صحيفة تايمز)
صورة نشرتها إسرائيل لما قالت إنها قواعد للحرس الثوري الإيراني في مطار دير الزور بسوريا (صحيفة تايمز)

كشفت إسرائيل عن صور بالأقمار الصناعية أمس الثلاثاء لما قالت إنها قواعد إيرانية في سوريا، وذلك في تحذير لإيران مما ستتعرض له قواعدها في حال مهاجمة الإيرانيين إسرائيل قريبا كما يتوقع ضباط إسرائيليون.

ووفقا لتقرير نشرته صحيفة تايمز البريطانية، قال الجيش الإسرائيلي إنه يعتقد أن الحرس الثوري الإيراني يخطط لمهاجمة إسرائيل في الأيام القادمة، في حين حذر ضباط في المخابرات الإسرائيلية من احتمال شن هجوم إيراني غدا الخميس ليتزامن مع الاحتفالات بالذكرى السبعين لتأسيس إسرائيل في الأراضي المحتلة.

وقال أحد الضباط إن روسيا لا تبذل جهدا لإيقاف تمدد الإيرانيين في سوريا لأنها بحاجة لهم على الأرض، متوقعا وقوع هجمة إيرانية وشيكة انتقاما لضربة يعتقد أنها إسرائيلية استهدفت قاعدة لطائرات إيرانية مسيرة في سوريا فجر التاسع من الشهر الحالي، والتي قتل فيها سبعة إيرانيين.

ولم تعترف إسرائيل بالضربة التي جاءت بعد يوم من الهجوم الكيميائي الذي يعتقد أن النظام شنه على مدينة دوما بالغوطة الشرقية، لكن ضابطا إسرائيليا قال لصحيفة نيويورك تايمز إن تلك الضربة كانت "المرة الأولى التي نهاجم فيها أهدافا إيرانية مباشرة"، كما ذكرت صحيفة وول ستريت أن إسرائيل دمرت نظاما متقدما للدفاع الجوي كان الإيرانيون يحاولون تركيبه.

وتهدف إسرائيل من نشرها صور الأقمار الصناعية أمس إلى تحذير إيران من معرفتها بمواقع قواتها في سوريا، وأنها مستعدة لضربها مجددا.

وأظهرت الصور الفضائية مجمعات قيل إنها تابعة للحرس الثوري الإيراني في مطاري دير الزور والسين (ريف دمشق) العسكريين، وقال الإسرائيليون إنها تستخدم لتشغيل طائرات إيرانية مسيرة، كما أظهرت صور أخرى مطار مهر آباد في طهران الذي قيل إن الحرس الثوري يشحن منه الأسلحة جوا إلى النظام تحت ستار الإمدادات الإنسانية.

وستستعرض إسرائيل غدا في الذكرى السبعين لتأسيسها عشرات الطائرات الحربية والمروحيات في أنحاء الأراضي المحتلة، وذلك بعد يوم واحد فقط من استعراض عسكري إيراني في شوارع طهران بمناسبة "يوم الجيش الإيراني".

المصدر : تايمز

حول هذه القصة

دعا كاتب بصحيفة الرياض السعودية في مقال له العرب إلى التطبيع مع إسرائيل وإعلان قرار السلام معها في القمة العربية المنعقدة بالظهران للتفرغ لإيران لأنها أخطر من إسرائيل.

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إن إقدام كل من الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وفرنسا على قصف أهداف سورية، هو "إقدام خاطئ"، بينما توعد مسؤول آخر هذه الدول بالرد المناسب.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة