أميركا تتودد لأفريقيا لقطع الطريق على روسيا والصين

تيلرسون (يسار) وفكي في مؤتمر صحفي مشترك (رويترز)
تيلرسون (يسار) وفكي في مؤتمر صحفي مشترك (رويترز)

قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون اليوم الخميس من أديس أبابا إن لدى إثيوبيا دورا مهما في الحفاظ على أمن المنطقة، مؤكدا تعاون بلاده مع الاتحاد الأفريقي ودعمها لتكامله الاقتصادي، وذلك بعد مخاوف من تهميش واشنطن في القارة.

وقال مراسل الجزيرة في أديس أبابا إن تيلرسون بدأ صباح اليوم بلقاءات مع نظيره الإثيوبي ورقنه قيبيهو ومع رئيس الوزراء هيلاميريام ديسيلين، ثم عقد اجتماعا مغلقا مع رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي.

وخلال مؤتمر صحفي مع قيبيهو، قال تيلرسون إن إثيوبيا تلعب دورا قياديا مهما وحساسا في المنطقة والقارة الأفريقية، معتبرا أنها المساهم الأكبر في تحقيق اهتمام واشنطن الأمني المشترك بدعم عمليات قوات حفظ السلام، وأنها تلعب دورا مهما في هذا الإطار بكل من الصومال والسودان وجنوب السودان.

وفي سياق آخر، قال وزير الخارجية الأميركي إن بلاده تتفهم مخاوف إثيوبيا المتعلقة بوقائع العنف التي شهدتها البلاد مؤخرا، مضيفا "نعتقد حقا أن الحل هو مزيد من الحرية" كما طالب برفع حالة الطوارئ المفروضة في البلاد بأسرع ما يمكن.

‪ديسيلين‬ ديسيلين (يمين) يستقبل تيلرسون اليوم (رويترز)

روسيا والصين
وفي مؤتمر صحفي آخر مع فكي، أكد تيلرسون أن بلاده تتعاون مع الاتحاد الأفريقي وتدعم التكامل الاقتصادي والحد من الحواجز التجارية في القارة.

وأضاف أن واشنطن تتطلع إلى مزيد من التعاون مع الاتحاد الأفريقي بمجرد أن يتم التوصل إلى اتفاق التجارة الحرة القارية الدائمة المتعلق بكيفية تعزيز مشاركة القطاع الخاص الأميركي أيضا.

كما وصف الوزير الأميركي الاتحاد الأفريقي بأنه "قوة من أجل الخير" وحذره من خطر الاعتماد على الاستثمارات الصينية، ودعاه إلى "النظر في شروط هذه الاستثمارات" وطلب أيضا من الأفارقة دعم الجهود الأميركية لإقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن سلاحها النووي.

وقال مراسل الجزيرة إن المؤتمر الصحفي المشترك مع فكي تم فيه تجاوز تصريحات نُسبت قبل نحو شهرين للرئيس الأميركي دونالد ترمب وصف فيها هايتي ودولا أفريقية بـ"الحثالة" حيث قال فكي "تلقيت رسالة من الرئيس ترمب وجهها إليّ وتحدثت عنها مع قادة أفارقة آخرين. أعتقد أن هذا الحادث أصبح من الماضي".

كما حاول تيلرسون تبديد مخاوف الأفارقة بعد أقل من أسبوع على اقتراح ترمب فرض رسوم جديدة على واردات الصلب والألومنيوم.

وسيصل رئيس خارجية روسيا سيرغي لافروف في وقت لاحق اليوم أديس أبابا، وتجري اتصالات لترتيب لقاء يجمعه بنظيره الأميركي هناك، ثم يستكمل الأخير جولته الأفريقية في تشاد وجيبوتي وكينيا ونيجيريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

بدأ وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون أمس الأربعاء جولة أفريقية هي الأولى له منذ تولي منصبه، ويسعى خلالها لتبديد مخاوف الشركاء من تهميش إدارة ترمب لهم، وكذلك مواجهة النفوذ الصيني.

طلب الرئيس الأميركي دونالد ترمب من نظيره الرواندي بول كاغامي الذي يتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأفريقي، أن ينقل "تحيات حارة" إلى القادة الأفارقة الذين استنكروا تصريحاته "المسيئة".

نفت الصين قيامها بالتجسس على مقر الاتحاد الأفريقي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا ردا على ما نشرته صحيفة لوموند الفرنسية من أن بكين زرعت أجهزة تجسس بمكاتب المقر الذي بنته للاتحاد.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة