"وحش سيبيريا" يدفن أوروبا تحت الثلوج

ثلوج كثيفة تساقطت في أنحاء أسكتلندا (رويترز)
ثلوج كثيفة تساقطت في أنحاء أسكتلندا (رويترز)

اجتاحت عواصف ثلجية قاتلة أنحاء أوروبا مما أدى إلى إغلاق كثير من الطرق وتعطل الحركة الجوية في بعض المطارات وتساقط الثلوج الكثيفة على العديد من الدول، من أقصى الشمال حتى شواطئ المتوسط جنوبا.

وتوفي خلال الأيام الماضية ستة أشخاص في جمهورية التشيك، وخمسة في ليتوانيا، وأربعة في كل من فرنسا وسلوفاكيا، وثلاثة في إسبانيا، وشخص واحد في كل من بريطانيا وهولندا.

وأطلق على هذه العواصف القادمة من سيبيريا اسم "الوحش القادم من الشرق" في بريطانيا، و"الدب السيبيري" في هولندا، و"مدفع الثلج" في السويد.

وأدت العواصف غير المعتادة في هذا الوقت من العام في معظم أنحاء أوروبا إلى إغلاق كثير من المدارس، وسدت الطرق أمام آلاف السائقين.

وشهدت سويسرا في الأيام الأخيرة انخفاض درجات الحرارة إلى نحو أربعين درجة مئوية تحت الصفر في المرتفعات.

وتوقفت الحركة الجوية في مطار جنيف بضع ساعات ابتداء من الساعة الثامنة صباحا، وجاء في بيان للمطار على صفحته الرسمية على تويتر "أصبح مطار جنيف مفتوحا (للرحلات المغادرة والقادمة) مع توقع حدوث تأجيلات وإلغاءات خلال اليوم".

‪قط صغير يعبر شارعا تغطيه الثلوج في جنوب لندن‬ (رويترز)

وفي بريطانيا من المتوقع أن تلتقي العاصفة إيما القادمة من الأطلسي مع العاصفة السيبيرية، مما سيتسبب في تساقط الثلوج وانخفاض درجات الحرارة بشكل كبير وفقا لهيئات الأرصاد الجوية.

تحذير أحمر
وأطلقت السلطات التحذير الأحمر الخميس في جنوب غرب إنجلترا وجنوب ويلز وأسكتلندا، مما يعني توقع ظروف جوية قاسية وخطر على حياة السكان وأضرار كبيرة وعرقلة في حركة المواصلات، مع تساقط الثلوج وهبوب الرياح خلال الليل.

وفي مدينة إدنبره الأسكتلندية أغلقت جميع المدارس أبوابها، ونصحت الشرطة السكان بعدم التنقل إلا إذا كانوا "من عمال الطوارئ".

وبقي مطار غلاسكو في أسكتلندا مغلقا، في حين يتوقع مطار غاتويك في لندن "إلغاء وتعطل عدد كبير من الرحلات".

‪الثلوج غطت الأشجار والسقوف في إيطاليا‬ (رويترز)

وفي إيطاليا، أدت الثلوج إلى إلغاء 50% من رحلات القطارات في شمال البلاد، بينما أغلقت المدارس في مدينة نابولي.

أما في مناطق جنوب فرنسا المعروفة بجوها الدافئ، فغطت شواطئ مدينة نيس طبقة كثيفة من الثلوج. وبالقرب من مدينة مونبوليه احتجز نحو ألفي سائق على الطريق السريع عدة ساعات.

وكتب السائق أنطوني جاموت على موقع تويتر "الطريق السريع يبدو مثل مقبرة للشاحنات والسيارات"، واصفا بذلك الساعات الأربع والعشرين الصعبة التي احتجز فيها داخل سيارته مع اثنين من أطفاله دون الحصول على مساعدة من السلطات المحلية.

وفي باريس التي استيقظت الخميس تحت غطاء من الثلوج، واصلت السلطات فتح ملاجئ الطوارئ لنحو ثلاثة آلاف مشرد في المدينة.

وفي ألمانيا دعا اتحاد المشردين الوطني الملاجئ إلى فتح أبوابها خلال النهار أيضا وليس فقط خلال الليل، كما حثت السلطات السكان على رعاية أقاربهم أو جيرانهم الكبار في السن بعد العثور على امرأة فرنسية تسعينية ميتة بسبب البرد خارج دار للمسنين.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

استدعت السلطات الروسية الجيش للمساعدة في إزالة الثلوج من شوارع موسكو ومناطق محيطة بها، بعد تساقط قياسي للثلوج تسبب في تأخير رحلات جوية وسد بعض الطرق والشوارع.

الشتاء قارس, وهناك أمطار غزيرة وثلوج كثيفة في بلدان عديدة حول العالم، حتى أن الأمطار والثلوج سقطت في الصحراء؛ فأين إذن الاحتباس الحراري المزعوم؟ وهل حقا حرارة الأرض ترتفع؟

المزيد من عواصف وأعاصير
الأكثر قراءة