قتيلان بإطلاق نار في جامعة ميتشغان الأميركية

منظر عام لمكان إطلاق النار في سكن طلابي بجامعة سنترال ميتشغان وسط الولايات المتحدة (رويترز)
منظر عام لمكان إطلاق النار في سكن طلابي بجامعة سنترال ميتشغان وسط الولايات المتحدة (رويترز)

لقي شخصان مصرعهما جراء إطلاق نار الجمعة داخل حرم جامعة سنترال ميتشغان (وسط الولايات المتحدة)، بحسب مصادر أمنية وجامعية.

وقال مصدر في الجامعة إن القتيلين اللذين سقطا في سكن طلابي ليسا من طلبة جامعة سنترال ميتشغان في مدينة ماونت بليزنت أو من طاقم العاملين فيها.

وأوضح متحدث باسم شرطة الجامعة أن المشتبه به في إطلاق النار هو طالب من الجامعة اسمه إيريك ديفيس (19 عاما)، وهو معروف لدى هيئة إنفاذ القانون.

وحسب المصدر نفسه، فإنه في الليلة التي سبقت عملية إطلاق النار نقلت الشرطة ديفيس إلى المستشفى على خلفية حادث سببه المخدرات (جرعة زائدة أو أثر سيئ للمخدرات)، وبقي في عهدة موظفي المستشفى.

وفي وقت سابق، نقلت شبكة "أي بي سي نيوز" الأميركية عن شرطة ولاية ميتشغان أن منفذ إطلاق النار هو شخص مسلح وخطير، وما يزال طليقًا.

ويأتي هذا الحادث في خضم الجدل المتجدد بالولايات المتحدة حول استفحال أعمال إطلاق النار في المؤسسات التعليمية وحول دور مؤسسات إنفاذ القانون في استباق تحرك مطلقي النار المحتملين.

وتأجج السجال عندما أطلق مراهق النار في مدرسة بفلوريدا وقتل 17 شخصا، وتبين أن منفذ تلك العملية له سجل معروف لدى هيئات تنفيذ القانون.

المصدر : وكالات