الأمم المتحدة: تنظيم الدولة يشكل تهديدا رغم خسائره

علم تنظيم الدولة في أحد أزقة مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين بلبنان (رويترز-أرشيف)
علم تنظيم الدولة في أحد أزقة مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين بلبنان (رويترز-أرشيف)

قالت الأمم المتحدة إن مداخيل تنظيم الدولة الإسلامية تراجعت بنسبة 90% منذ عام 2015 لكنه مع ذلك لا يزال تهديدا كبيرا ومتطورا في جميع أنحاء العالم.

وعزا رئيس مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب فلاديمير فورونكوف خلال جلسة مفتوحة لمجلس الأمن الدولي بشأن الجهود الأممية لمكافحة التنظيم ذلك التراجع للخسائر العسكرية الكبيرة التي عانى منها التنظيم خلال العام الماضي في العراق وسوريا وجنوبي الفلبين.

وأوضح المسؤول الأممي أن قدرة تنظيم الدولة على توليد الإيرادات تضاءلت إلى حد كبير بعد فقدانه السيطرة على حقول النفط والغاز في سوريا، ومع ذلك يبقى قادرا على توليد الدخل من خلال الابتزاز ومراقبة نقاط التفتيش.

وأكد فورونكوف أن المعركة ضد تنظيم الدولة دخلت مرحلة جديدة، حيث لم يعد يركز على الغزو والاحتلال بل مساندة أفراد يلتزمون بتنفيذ الهجمات.

ورغم الخسارة الميدانية التي مني بها تنظيم الدولة عام 2017 فقد حذر فورونكوف من أن المجموعات الموالية له في مصر باتت تشكل تهديدا متزايدا، مضيفا أن تلك المجموعات تبدي مرونة كبيرة.

ولفت إلى أن التنظيم لا يزال عازما على إعادة بناء قدراته في ليبيا، ويواصل شن هجمات متفرقة في عدد من بلدان العالم.

المصدر : وكالات