ثورنبيري تطالب ماي بعدم الخضوع لابن سلمان

ثورنبيري: على الحكومة البريطانية التوقفَ عن الخضوع لولي العهد السعودي ومحاباته (رويترز)
ثورنبيري: على الحكومة البريطانية التوقفَ عن الخضوع لولي العهد السعودي ومحاباته (رويترز)

طالبت وزيرة الخارجية في حكومة الظل في بريطانيا إيميلي ثورنبيري رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي باستخدام نفوذ بريطانيا الدبلوماسي للدعوة إلى وقف القصف السعودي على اليمن.

وذكر موقع "ميدل إيست أي" البريطاني أن ثورنبيري قالت إن على الحكومة البريطانية التوقفَ عن الخضوع لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ومحاباته، وإن عليها الاضطلاع بمسؤوليتها في تقديم مشروع قرار إلى مجلس الأمن يطالب بوقف هذه الحرب التي وصفتها بالرهيبة.

وأدانت ثورنبيري ما سمتها معاملة "السجادة الحمراء" التي يُتوقع أن تقدم لولي العهد السعودي عندما يلتقي الشهر القادم في لندن رئيسة الوزراء وكبار أفراد الأسرة الملكية.

كما طالبت الوزيرة الحكومة البريطانية بتفسير سبب ترحيبها بولي العهد السعودي رغم الاتهامات الخطيرة الموجهة للقوات السعودية بخرق القانون الإنساني الدولي في اليمن.

وقالت إن الشعب البريطاني من حقه أن يسأل لماذا يرحب بابن سلمان بينما يواصل اليمنيون الموت في حرب ما تزال تستعر ويواجه ملايين الأطفال فيها الموت جوعا.

ولفت الموقع إلى أن أكثر من عشرة آلاف مدني قتلوا في حرب اليمن التي تستخدم فيها السعودية الأسلحة البريطانية المتطورة، بما فيها الصواريخ وطائرات اليورو فايترز.

كما أشار إلى أن بريطانيا رخصت ما قيمته أكثر من 6.4 مليارات دولار من صادرات الأسلحة إلى السعودية منذ بدء الحرب، ووقعت لندن والرياض اتفاقا دفاعيا ضخما في سبتمبر/أيلول الماضي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

انتقد أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني خلال لقائه وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون في طهران بيع بريطانيا الأسلحة إلى دول لا تحترم حقوق الإنسان مثل السعودية، حسب قوله.

تتطلع بريطانيا إلى إعادة ترتيب علاقاتها مع دول المنطقة العربية بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي، وهو ما بدا جليا بعد زيارة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إلى الأردن ثم السعودية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة