كابل تلوح بغصن الزيتون لطالبان

غني قال إنه مستعد للتفاوض مع حركة طالبان من دون شروط مسبقة (رويترز)
غني قال إنه مستعد للتفاوض مع حركة طالبان من دون شروط مسبقة (رويترز)

الموقف الأميركي
من جانبها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت إن بلادها ملتزمة بدفع عملية تفاوض أفغانية-أفغانية، يقودها وينظمها الأفغان أنفسهم، لكن حركة طالبان غير مستعدة في هذه المرحلة للجلوس إلى طاولة المفاوضات، وهذا ما تثبته الهجمات المروعة التي حدثت مؤخرا في كابل وفي جميع أنحاء البلاد.

وعبرت نويرت عن أملها أن تجلس حركة طالبان على طاولة الحوار مع الحكومة الأفغانية لتسوية الأمور.

واعترف مسؤولون من طالبان بأنهم تعرضوا لضغوط من دول صديقة لقبول المحادثات، وقالوا إن جهودهم في الفترة الأخيرة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة تعكس القلق من أن ينظر إليهم
باعتبارهم عقبة في طريق السلام.

وعرضت أن تبدأ محادثات مع الولايات المتحدة، لكنها ترفض حتى الآن إجراء محادثات مباشرة مع
كابل. ومن غير الواضح إن كان لديها استعداد لتغيير موقفها رغم الضغوط الدولية المتنامية.

وعُـقدت جولات مفاوضات عديدة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، بدعم مما يُعرف باللجنة الرباعية الدولية، التي تتشكل من أفغانستان وباكستان والولايات المتحدة والصين.

المصدر : وكالات