غرق 90 مهاجرا قبالة سواحل ليبيا

أكثر من ستمئة ألف مهاجر غير نظامي عبروا من ليبيا إلى إيطاليا خلال السنوات الأربع المنصرمة (رويترز)
أكثر من ستمئة ألف مهاجر غير نظامي عبروا من ليبيا إلى إيطاليا خلال السنوات الأربع المنصرمة (رويترز)
قالت مفوضية اللجوء والهجرة التابعة للأمم المتحدة إن نحو تسعين مهاجرا غير نظامي لقوا حتفهم غرقا قبالة السواحل الليبية أثناء محاولتهم العبور إلى إيطاليا.

وأوضحت المفوضية أن معظم الغرقى من الباكستانيين الذين كانوا يسعون للوصول إلى السواحل الإيطالية بطريقة غير شرعية، لكن قاربهم انقلب قبالة السواحل الليبية.

وذكرت أن ثلاثة مهاجرين نجوا من الحادث، في حين جرفت المياه عشر جثث إلى الشاطئ.

وقالت أوليفيا هيدون المتحدثة باسم المنظمة في اتصال من تونس إن الناجين أبلغوا عمال الإنقاذ بأن معظم المهاجرين كانوا باكستانيين، وإن المجموعة كانت في طريقها إلى إيطاليا من شمال أفريقيا.

وتابعت خلال حديثها الهاتفي لصحفيين في جنيف أنه تم تقدير عدد الغرقى بتسعين، "لكن ما زال علينا التأكد من عدد من فقدوا أرواحهم في المأساة".

وفي وقت سابق، قال مسؤولون أمنيون في زوارة (غرب ليبيا) إن ليبيين اثنين وباكستانيا جرى إنقاذهم من القارب، وأضافوا أن عشر جثث انتشلت ومعظمها لباكستانيين، دون الإدلاء بمزيد من المعلومات.

وليبيا بوابة رئيسية للمهاجرين الذين يحاولون العبور إلى أوروبا عبر البحر، رغم أن الأعداد انخفضت بشدة منذ يوليو/تموز الماضي.

ويعتقد بأن ما يربو على ستمئة ألف شخص قاموا بالرحلة من ليبيا إلى إيطاليا خلال السنوات الأربع المنصرمة، بينما تقول الأمم المتحدة إن أكثر من ثلاثة آلاف باكستاني وصلوا إلى إيطاليا خلال عام 2017.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

حثت وكالة الهجرة الأممية كبار القادة بمنتدى دافوس على العمل لإنقاذ المهاجرين الذين يقتلون بالمئات بالبحر الأبيض. ووفقا للمنظمة الدولية للهجرة، تم تسجيل أكثر من مئتي وفاة للمهاجرين الشهر الجاري.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة