اعتقال مقربين من نتنياهو في قضية فساد

Protesters hold signs calling upon Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu to step down during a rally in Tel Aviv, Israel, February 16, 2018. The sign in Hebrew reads,
مظاهرة في تل أبيب تطالب نتنياهو بالاستقالة لتورطه في قضايا فساد (رويترز)

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية خمسة مسؤولين كبار -بعضهم مقرب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو– في قضية فساد جديدة تتعلق بتقديم نتنياهو تسهيلات لمالكي شركة الاتصالات الإسرائيلية "بيزك" مقابل مكاسب إعلامية.

وتم تحويل الملف للتحقيق في الشرطة بعد تحقيقات أجرتها سوق الأوراق المالية وتحمل شبهات بتهم فساد.

وتفيد المعلومات الأولية بأن الملف الجديد يحمل رقم 4000 ويتعلق بتقديم نتنياهو تسهيلات مالية لأصحاب هذه الشركة، مقابل انحياز الخط التحريري لموقع "ويلا" الإخباري التابع لمالكي الشركة لصالح نتنياهو عندما احتفظ الأخير بحقيبة الاتصالات إلى جانب كونه رئيسا للوزراء.

وتعتبر هذه القضية الثالثة التي تلاحق نتنياهو بشبهة الفساد، بعد توصيات الشرطة بقضيتين سابقتين وتحويلهما إلى المستشار القانوني لتقديم لائحة اتهام ضده.
 
وأشارت الشرطة إلى أنه تم نقل المحتجزين -الذين لم تحدد عددهم- إلى مكتب وحدة التحقيقات المركزية "لاهاف 433" المتخصصة في قضايا الفساد والكائنة بمدينة اللد.  

ووفقا لصحيفة "معاريف" الإسرائيلية فإن التقديرات تشير إلى أنه سيتم استجواب نتنياهو خلال الفترة المقبلة في هذا الملف. 

وذكرت القناة الإسرائيلية الثانية مساء أول أمس الجمعة أن التحقيق يدور حول تقديم نتنياهو تسهيلات كبيرة بملايين الشيكلات لرجل الأعمال الشهير شاؤول أولفيتش مالك شركة "بيزك"، مقابل تلقيه وزوجته وأسرته دعما إعلاميا كبيرا من موقع "ويلا" الإخباري الذي يملكه أولفيتش.

واعتبرت القناة أن هذا الملف أقوى بكثير وستكون فيه مفاجآت، وقد يحدث ضجيجا وربما انفجارا في الوسط السياسي الإسرائيلي بسبب تورط شخصيات كبيرة فيه.

وأوصت الشرطة الإسرائيلية الاثنين الماضي بإدانة نتنياهو بتهم تلقي الرشى والاحتيال وخيانة الأمانة في ملفي التحقيق "1000" و"2000″، ولكن ما يزال يتعين على المستشار القانوني للحكومة أفيخاي ماندلبليت اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان سيقدم لائحة اتهام ضده أم لا.

وكانت الشرطة قد حققت على مدى أكثر من سنة مع نتنياهو ومقربين منه بشبهة الفساد في ثلاثة ملفات رئيسية.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

الشرطة الإسرائيلية تتهم نتنياهو بالرشوة وخيانة الأمانة

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه لن يستقيل من منصبه، وذلك في كلمة متلفزة تحدث فيها عن خدمته للدولة وترفعه عن المكاسب الشخصية، ردا على توصية الشرطة باتهامه بالفساد.

Published On 14/2/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة