قائد الناتو السابق يطالب بمعاقبة السعودية ردا على مقتل خاشقجي

قائد الناتو السابق يطالب بمعاقبة السعودية ردا على مقتل خاشقجي

الأدميرال ستافريدس: أميركا تمتلك خيارات لمعاقبة السعودية ومنها سحب القنصل وتأخير وصول السفير الجديد (غيتي)
الأدميرال ستافريدس: أميركا تمتلك خيارات لمعاقبة السعودية ومنها سحب القنصل وتأخير وصول السفير الجديد (غيتي)

طالب القائد السابق لقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) الأدميرال جيمس ستافريديس بمعاقبة المملكة العربية السعودية، وعدم السماح بمرور حادثة مقتل الصحفي جمال خاشقجي دون محاسبة. غير أنه شدد على أن علاقات واشنطن بالرياض  "علاقات حيوية".

وأكد الأدميرال ستافريدس -في برنامج إذاعي أميركي- ضرورة الرد على جريمة قتل خاشقجي التي وصفها بالخطأ، عبر فرض عقوبات دبلوماسية متزايدة على السعودية، مشددا على أنه "عندما يرتكب صديق جيد وحليف شيئا خطأ متمثلا في قتل صحفي، فإن علينا الرد على ذلك".

ووفقا للقائد السابق لقوات الناتو فإن أميركا لديها خيارات عديدة للرد على جريمة خاشقجي، ومنها سحب القنصل الأميركي في السعودية راشنا كورهونن، إضافة إلى تأخير وصول السفير الأميركي الجديد لدى الرياض الجنرال جون أبي زيد.

كما اقترح خفض الدعم الأميركي لحملة التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، وتقليص الدعم الاستخباراتي الأميركي المقدم للتحالف.

مجلس الشيوخ
وكان مجلس الشيوخ الأميركي قد صوّت الأربعاء الماضي بالأغلبية لصالح مناقشة مشروع قانون ينهي الدعم العسكري لحرب اليمن.

وجاء التصويت عقب جلسة إحاطة دافع خلالها وزيرا الخارجية مايك بومبيو والدفاع جيمس ماتيس عن موقف إدارة الرئيس دونالد ترامب بشأن السعودية، رغم إبقاء الباب مفتوحا لاعتماد مزيد من العقوبات على المسؤولين عن قتل خاشقجي.

وقد هدد البيت الأبيض برفض مشروع قانون ينهي الدعم العسكري لحرب اليمن في حال إقراره بصيغته الحالية من طرف الكونغرس.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية