رئيس البرازيل: نقل سفارتنا إلى القدس لم يحسم بعد

الرئيس البرازيلي صرح في السابق لصحيفة إسرائيلية أنه سينقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس (غيتي)
الرئيس البرازيلي صرح في السابق لصحيفة إسرائيلية أنه سينقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس (غيتي)

قال الرئيس البرازيلي المنتخب غاير بولسونارو إن خططه التي أعلن عنها سابقا لنقل سفارة بلاده في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس؛ "لم تُحسم بعد".

جاء ذلك في تصريحات صحفية أمس الثلاثاء على خلفية إعلان مصر تأجيل زيارة كان مقررا أن يجريها وزير الخارجية البرازيلي أليوسيو نونيس فيريرو إلى القاهرة الأسبوع المقبل، حسبما نقلته صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" اليوم الأربعاء.

وتعليقا على ذلك، قال بولسونارو "من السابق لأوانه لدولة ما أن تتخذ إجراءات انتقامية ضد شيء لم يُحسم بعد"، في إشارة إلى خطط نقل السفارة.

وكانت وسائل إعلام مصرية قد لفتت إلى أن سبب تأجيل زيارة الوزير البرازيلي يتعلق "بتغييرات في جدول الأعمال"، إلا أن وسائل إعلام برازيلية قالت إن القرار يأتي "انتقاما" لإعلان نقل السفارة إلى القدس.

المتظاهرون رفعوا لافتات تؤكد على التمسك بالقدس عاصمة للدولة الفلسطينية (الأناضول)

احتجاج
ونظم عشرات الفلسطينيين اليوم الأربعاء وقفة أمام سفارة البرازيل في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية، مطالبين رئيسها بولسونارو بعدم نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس.

ورفع المشاركون لافتات تؤكد على التمسك بالقدس عاصمة للدولة الفلسطينية.

وكان الرئيس البرازيلي المنتخب المنتمي إلى اليمين المتطرف قد جدد الخميس الماضي في تصريحات صحفية، وعده الانتخابي بنقل سفارة بلاده إلى القدس بعد تقلده منصبه رسميا.

وردا على سؤال لصحيفة "إسرائيل اليوم" بشأن نيته نقل السفارة إلى القدس التي عبر عنها خلال حملته الانتخابية، قال بولسونارو إن إسرائيل يجب أن تكون حرة في اختيار عاصمتها.

وأضاف "عندما كنت أُسأل خلال الحملة عما إذا كنت سأفعل ذلك بعدما أصبح رئيسا، كنت أجيب: نعم.. أنتم من يقرر ما عاصمة إسرائيل وليست الأمم الأخرى".

يشار إلى أن الولايات المتحدة وغواتيمالا اتخذتا الخطوة ذاتها رسميا في مايو/أيار الماضي، وهو ما لاقى تنديدا دوليا واسعا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من حكومات
الأكثر قراءة