مشروع قرار أممي من أجل هدنة فورية باليمن

بريطانيا وزعت مشروع القرار على أعضاء مجلس الأمن (الأناضول)
بريطانيا وزعت مشروع القرار على أعضاء مجلس الأمن (الأناضول)

وزعت بريطانيا مسودة مشروع قرار لمجلس الأمن يدعو إلى إعلان هدنة فورية في ميناء الحديدة، ويحدد مهلة أسبوعين لإزالة كافة الحواجز التي تحول دون إيصال المساعدات الإنسانية.

وسلمت بريطانيا المسودة لأعضاء المجلس الـ14 الآخرين بعد الاستماع إلى تقرير الجمعة من مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث الذي يسعى إلى مفاوضات سلام في السويد لإنهاء الحرب الدائرة منذ 2015 في اليمن. ولم يتم بعد تحديد موعد للتصويت على المشروع.

وأجرى وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت محادثات في طهران اليوم الاثنين تناولت الحرب اليمنية، وقال للصحفيين "نحن حريصون جدا على المضي قدما نحو السلام في اليمن. هذا أولوية لنا".

ويسعى غريفيث إلى عقد محادثات السلام الجديدة في السويد خلال الأسابيع المقبلة وقبل نهاية العام، بدعم من دول كبرى في مقدمها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

وكان غريفيث أعلن أمام مجلس الأمن الدولي يوم الجمعة أن الحكومة اليمنية والحوثيين أظهروا "التزاما متجددا" بالعمل على حل سياسي، وقدموا "ضمانات مؤكدة" بأنهم سيشاركون في المحادثات.

وأعلن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز اليوم الاثنين في خطابه السنوي أمام مجلس الشورى تأييد المملكة للحل السياسي في هذا البلد.

وفشلت جهود عقد جولة محادثات سبتمبر/أيلول الماضي في جنيف بسبب عدم حضور الحوثيين الذين طالبوا بضمانات بالعودة إلى صنعاء الخاضعة لسيطرتهم ونقل جرحى على متن الطائرة. ومُنع المتمردون في 2016 من العودة إلى العاصمة إثر جولة محادثات.

المصدر : الفرنسية