بريطانيا تتوقع "تقدما سريعا" في تقديم قتلة خاشقجي للعدالة

هانت أجرى محادثات مع ملك السعودية في الرياض أمس الاثنين (رويترز عن الديوان الملكي السعودي)
هانت أجرى محادثات مع ملك السعودية في الرياض أمس الاثنين (رويترز عن الديوان الملكي السعودي)

قال وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت بعد لقائه ملك السعودية وولي العهد في الرياض إنه يعتقد أن "تقدما سريعا" سيحصل في تقديم المسؤولين عن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي إلى العدالة.

وصرح هانت في مقابلة مع وكالة رويترز للأنباء نشرت صباح اليوم الثلاثاء بأنه وصل إلى اعتقاد بأنه "من المؤكد أن الإجراءات القانونية ستبدأ في القريب العاجل، وأنه ينبغي أن نسمع شيئا عن التحقيق قريبا".

وجيرمي هانت هو أول وزير بريطاني يزور السعودية منذ مقتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأجرى الوزير البريطاني محادثات في الرياض مع ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ثم توجه إلى الإمارات حيث التقى ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد.

وكانت الحكومة البريطانية قد قالت في وقت سابق إن هانت سيضغط على القادة السعوديين من أجل تحقيق العدالة في قضية اغتيال خاشقجي وإنهاء حرب اليمن.

"حديث صريح"
وقال وزير الخارجية البريطاني لوكالة رويترز بشأن مقتل خاشقجي "تحدثت بصراحة شديدة عن مخاوفنا بشأن ما حدث ومدى أهمية أن يعرف شركاء السعودية الإستراتيجيون أن ذلك لا يمكن أن يحدث ولن يحدث مجددا".

وأضاف "الإجراءات القانونية جارية حاليا في السعودية، ووصلت إلى الاعتقاد بأنه سيكون هناك تقدم سريع في تقديم الأشخاص (المتورطين) للعدالة". ونادى هانت بضرورة محاسبة كل من ارتكب الجريمة ومن أمر بها.

وسئل هانت عن التسجيلات المتعلقة بمقتل خاشقجي التي قالت تركيا إنها سلمتها إلى عدة دول -من بينها بريطانيا- فرفض التعقيب على شؤون الاستخبارات، لكنه قال "فهمي لما حدث بالفعل لا يختلف عما كنت أقرأ عنه في الصحف".

من جهة أخرى، قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو إن استخبارات بلاده استمعت إلى تسجيلات تركية بخصوص ما حدث للصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وصرح ترودو بأن "الاستخبارات الكندية تعمل عن كثب مع نظيرتها التركية في هذه القضية، وكندا مطلعة تماما على ما لدى تركيا، وتحدثت مع أردوغان قبل أسبوعين، وهنا في باريس تبادلنا الحديث بشكل مقتضب وشكرته على قوة رده على الوضع المتعلق بخاشقجي".

وأضاف "ما زلنا نتواصل مع حلفائنا بشأن التحقيقات المتعلقة بتحديد المسؤول عن قتل جمال خاشقجي، ونجري مناقشات مع حلفائنا المتفقين معنا في أسلوب التفكير بشأن الخطوات التالية فيما يتعلق بالسعودية".

في السياق نفسه، قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفان زايبرت إن هناك تبادلا للمعلومات الاستخبارية مع تركيا في قضية مقتل خاشقجي.

المصدر : الجزيرة + وكالات