عـاجـل: رويترز: تحويل مسار طائرة للخطوط التركية من طهران إلى إسطنبول لتتوجه إلى أنقرة بناء على طلب من وزارة الصحة

نتنياهو يقطع زيارته لفرنسا بسبب رد المقاومة بغزة

نتنياهو كان في فرنسا للمشاركة في مئوية انتهاء الحرب العالمية الأولى (الأناضول-أرشيف)
نتنياهو كان في فرنسا للمشاركة في مئوية انتهاء الحرب العالمية الأولى (الأناضول-أرشيف)

اضطر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لقطع زيارته إلى فرنسا والعودة إلى إسرائيل الليلة الماضية على خلفية هجوم قامت به وحدة عسكرية من قوات الاحتلال، وأسفر عن استشهاد سبعة فلسطينيين، ومقتل ضابط إسرائيلي.

وكان نتنياهو يشارك في مؤتمر دعا إليه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إحياء لذكرى مرور قرن على انتهاء الحرب العالمية الأولى، وحضره قادة من مختلف دول العالم.

ومن ضمن الشهداء الفلسطينيين السبعة القائد البارز في كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) نور بركة الذي حاولت قوات الاحتلال خطفه.

وقالت كتائب القسام إن قوة إسرائيلية خاصة تسللت إلى المنطقة الحدودية شرق خان يونس بعمق ثلاثة كيلومترات واغتالت القائد القسامي نور بركة.

وبعد اكتشاف أمر تلك الوحدة وقيام عناصر كتائب القسام بمطاردتها والتعامل معها تدخل الطيران الحربي الإسرائيلي وقام بعمليات قصف للتغطية على انسحاب القوة، مما أدى إلى سقوط عدد من الشهداء والمصابين.

واعتبرت الكتائب أن المقاومة أفشلت "مخططا صهيونيا كبيرا استهدف خلط الأوراق ومباغتة المقاومة وتسجيل إنجاز نوعي"، وقالت إن "الدرس" الذي لقنته للاحتلال "قاس" وجعل منظومته الاستخبارية "أضحوكة للعالم".

ونفى الاحتلال اختطاف أحد جنوده في ما سماه "الحادث الأمني" بغزة على يد فصائل المقاومة الفلسطينية.

المصدر : وكالات