ميركل بعد هزيمة حزبها: ولايتي الحالية هي الأخيرة
عـاجـل: المتحدث باسم المجلس العسكري بالسودان للجزيرة: اتفقنا مع قوى الحرية والتغيير على تشكيل لجنة للدراسة والتوصية

ميركل بعد هزيمة حزبها: ولايتي الحالية هي الأخيرة

حزب ميركل مني بهزيمة كبيرة بالانتخابات المحلية الأخيرة (الأناضول)
حزب ميركل مني بهزيمة كبيرة بالانتخابات المحلية الأخيرة (الأناضول)

أبلغت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حزبها الاتحاد الديمقراطي المسيحي (يمين الوسط) اليوم أنها ستتخلى عن منصب المستشارية في نهاية ولايتها الحالية في 2021، كما ذكر مسؤول في الحزب.

ويأتي هذا القرار بعد خسارة كبيرة لحزب ميركل في انتخابات محلية أساسية بمنطقة هيسن، التي تضم فرانكفورت العاصمة المالية لألمانيا، حيث تراجع الحزب بـ11 نقطة مقارنة بالانتخابات المحلية الأخيرة التي جرت عام 2013.

وقالت ميركل خلال جلسة لرئاسة الحزب إنها لا تعتزم الترشح لرئاسته مجددا.

وذكر مسؤول من حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، طالبا عدم كشف هويته، أن ميركل قالت إنها ستبقى مستشارة لكن "هذه الولاية ستكون ولايتها الأخيرة".

ويتقاطع تصريح المسؤول الحزبي مع معلومات نشرتها وسائل الإعلام التي تعد مرجعا في ألمانيا، ومنها وكالة الأنباء الألمانية ومجلة دير شبيغل الأسبوعية.

وقالت وكالة الأنباء الألمانية إن كلا من الأمينة العامة للحزب المسيحي الديمقراطي أنجريت كرامب كارنباور ووزير الصحة الحالي ينز شبان يعتزم الترشح لخلافة ميركل في رئاسة الحزب خلال مؤتمره العام المقرر مطلع ديسمبر/كانون الأول المقبل في هامبورغ.

يشار إلى أن قرار ميركل يأتي بعد خسارة قاسية لحزبها وشريكه الرئيسي الاتحاد الاجتماعي المسيحي في الانتخابات المحلية بولايتي هيسن وبفاريا.

ولم تتوقف شعبية المستشارة الألمانية عن التراجع منذ اتخاذها قرارا بفتح حدود البلاد أمام أكثر من مليون طالب لجوء عامي 2015 و2016، في حين توالت نجاحات اليمين المتطرف الذي استغل المخاوف التي تثار بشأن المهاجرين لدى الرأي العام لتحقيق انتصارات انتخابية.

واستطاع حزب "البديل لألمانيا" اليميني المتطرف أن يضاعف مكاسبه خلال الانتخابات المحلية بمنطقة هيسن ثلاث مرات مسجلا نسبة 13%، مما يتيح له دخول البرلمان الإقليمي، وهو آخر مجلس في ألمانيا لم يكن ممثلا فيه.

المصدر : وكالات