ملك الأردن يحث على تحسين الاقتصاد ومحاربة الفساد

الملك حث حكومته على ضرورة العمل ضمن نهج اقتصادي واقعي وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين (الأوروبية-أرشيف)
الملك حث حكومته على ضرورة العمل ضمن نهج اقتصادي واقعي وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين (الأوروبية-أرشيف)

شدّد ملك الأردن عبد الله الثاني على ضرورة تحسين الواقع الاقتصادي في بلاده واجتثاث الفساد، وجدد موقف بلاده الثابت من قضية فلسطين.

جاء ذلك في خطابه الذي ألقاه اليوم بمناسبة افتتاح الدورة العادية الثالثة لمجلس الأمة 18.

وحث الملك حكومته على ضرورة العمل ضمن نهج اقتصادي واقعي يحفز النمو ويعزز الاستقرار المالي والنقدي، ويعالج عجز الموازنة وتفاقم المديونية.

وطالب الشعب بإنصاف الأردن وتذكر إنجازاته، رافضا أن تكون سمعة المملكة على المحك، ولفت إلى أن الأوطان لا تبنى بالتشكيك وجلد الذات، بل بالمعرفة والعلم.

وتحدث عن ضرورة "تحصين مؤسسات الدولة ضد الفساد من خلال تعزيز أجهزة الرقابة، وتفعيل مبدأ الـمساءلة والمحاسبة".

ودعا الملك عبد الله الثاني الحكومة إلى تحسين خدمات الصحة والتعليم والنقل.

وبخصوص قضية فلسطين، قال الملك إن موقف بلاده إزاءها ثابت ومعروف، وإن رسالته للعالم تشدد على رفع الظلم عن الشعب الفلسطيني، وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من يونيو/حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

المصدر : الجزيرة