انتقادات لمؤسسات إعلامية أميركية لرعايتها مؤتمرا بالرياض

NEW YORK, NY - JUNE 28: Members of the New York City Police Department stand outside the headquarters of The New York Times, June 28, 2018 in New York City. NYPD announced increased security in Manhattan at major media companies following a shooting today at the Capital Gazette newspaper in Maryland. Drew Angerer/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY ==
نيويورك تايمز قالت إنها انسحبت من رعاية المؤتمر الاستثماري المقرر عقده في الرياض (الفرنسية)

وجهت صحيفة واشنطن بوست انتقادات إلى مؤسسات إعلامية أميركية لموافقتها على رعاية مؤتمر استثماري بالسعودية بينما العالم مشغول بمصير الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي ترجح تقارير أنه اغتيل في قنصلية بلاده بإسطنبول بأوامر عليا من الرياض.

وذكرت الصحيفة أن شبكات "سي إن إن"، و"سي إن بي سي"، و"فوكس بيزنس نتوورك"، وصحيفة نيويورك تايمز، ووكالة بلومبيرغ مسجلة باعتبارها وسائل إعلام شريكة في رعاية مؤتمر يعقد في الرياض من 23 إلى 25 من الشهر الجاري.

والمؤتمر الذي أطلق عليه "مبادرة مستقبل الاستثمار" يعقد برئاسة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي يرأس صندوق الاستثمارات العامة، والذي قالت تقارير صحيفة أميركية إنه هو من أمر باستدراج خاشقجي لاعتقاله وربما قتله.

وقد دعيت للمشاركة في هذا الحدث شخصيات دولية، بينها وزير الخزانة الأميركي ستيف مينوشن، ومديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد.

كما تضم قائمة المدعوين للمؤتمر الاستثماري في الرياض أسماء إعلاميين أميركيين، بينهم مذيعة فوكس بيزنس ماريا بارتيرومو، ومالك صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" باتريس سون شيونغ، بالإضافة إلى أندرو روس سوركين المذيع في قناة "سي إن بي سي" والكاتب بصحيفة نيويورك تايمز.

وتساءلت واشنطن بوست عما إذا كان يمكن لوسائل الإعلام الأميركية أن تكون شريكة للسعودية التي تحتل المراتب الأخيرة في مجال حرية الصحافة، لكنها نقلت في الأثناء عن متحدثة باسم نيويورك تايمز أن الصحيفة انسحبت من رعاية المؤتمر.

كما نقلت عن متحدثين باسم كل من "سي إن إن"، و"سي إن بي سي"، و"فوكس بيزنس نتوورك" أن مؤسساتهم تراقب الوضع وتقيم مواقفها في ما يتعلق بمشاركتها في المؤتمر الاستثماري بالعاصمة السعودية.   

المصدر : واشنطن بوست