بدء تنفيذ عقوبات جديدة على كوريا الشمالية

دخلت حيز التنفيذ اليوم الثلاثاء لائحة العقوبات الدولية الجديدة على كوريا الشمالية، التي تبناها مجلس الأمن الدولي قبل نحو أسبوعين بناء على مشروع قرار أميركي بسبب تجارب بيونغ يانغ النووية والبالستية. 
 
وقد اعتمد مجلس الأمن قرارا بفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية عبر منع دخول قرابة 90% من المنتجات النفطية المكررة إلى البلاد.
كما يحضر القرار استيراد بيونغ يانغ المعدات الصناعية والآلات ومركبات النقل والمعادن الصناعية، إضافة إلى فرض حظر على صادراتها من المنتجات الغذائية والآلات والمعدات الكهربائية.
كما وسّع الاتحاد الأوروبي عقوباته ضد بيونغ يانغ بإدراج 16 شخصية ومؤسسة كورية شمالية في قوائم العقوبات وتجميد أصولهم المصرفية في الاتحاد.
يأتي ذلك في الوقت الذي أغلقت فيه السلطات الصينية جميع الشركات الكورية الشمالية العاملة على أراضيها، تنفيذا للعقوبات التي أقرها مجلس الأمن.
وشكلت التعاملات التجارية بين بكين وبيونغ يانغ على مدى السنوات الماضية نحو 90% من التجارة الخارجية لكوريا الشمالية، التي كان معظمها يتم عبر مكاتب شركاتها العاملة في الصين.
وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية قنغ شوانغ إن بلاده -بوصفها عضوا في مجلس الأمن الدولي- كانت دائمة الالتزام بقرارات المجلس، وذلك من خلال القوانين واللوائح المحلية التي تضمن التنفيذ الفعال لهذا القرار.
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

حظر مجلس الأمن الدولي على أربع سفن شحن كورية شمالية دخول أي ميناء في العالم للاشتباه بأنها نقلت أو تنقل بضائع مشمولة بالعقوبات الأممية على بيونغ يانغ.

أعلنت الولايات المتحدة فرض عقوبات على مسؤوليْن من كوريا الشمالية بسبب دورهما في تطوير صواريخ بالستية. وورد اسم المسؤوليْن ضمن قائمة عقوبات جديدة أقرها مجلس الأمن الدولي الجمعة الماضية.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة