تراجع أعداد اللاجئين لأوروبا عبر المتوسط عام 2017

زورق لخفر السواحل الإيطالي يرافق قاربا مكتظا باللاجئين عند وصوله جزيرة لامبيدوزا(الجزيرة)
زورق لخفر السواحل الإيطالي يرافق قاربا مكتظا باللاجئين عند وصوله جزيرة لامبيدوزا(الجزيرة)

كشف إحصاء للمنظمة الدولية للهجرة عن حدوث تراجع ملحوظ بأعداد اللاجئين القادمين لأوروبا عبر البحر المتوسط في عام 2017، في حين كلف الإخفاق بالوصول للشواطئ الأوروبية أعدادا كبيرة من البشر حياتهم.

وذكرت المنظمة في إحصاءاتها -التي تلقت الجزيرة نت نسخة منها- أن أعداد طالبي اللجوء الذين وصلوا العام الماضي عبر البحر المتوسط إلى الدول الأوروبية بلغ 171.635 شخصا، مسجلة بذلك انخفاضا وصل لنصف أعداد هؤلاء اللاجئين عام 2016 التي بلغت 363.564 شخصا.

وقالت المنظمة التي تتخذ من جنيف في سويسرا مقرا لها إن عدد اللاجئين الذين فشلوا بالوصول للشواطئ الأوروبية وابتلعتهم مياه المتوسط في العام الماضي بلغ 3100 شخص حتى 20 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ولفتت إلى أن المسافة بين ليبيا والشواطئ الأوروبية شهدت عام 2017 إنقاذ عشرين ألف شخص، منهم 4000 شخص تم إنقاذهم في مايو/أيار الماضي.

وعلي صعيد ذي صلة، أفادت وكالة حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي (فرونتيكس) -في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه- أن العدد الإجمالي لطالبي اللجوء الذين نجحوا بالوصول لدول الاتحاد العام الماضي بلغ 304300 شخص، وأوضحت أن هذا العدد يمثل انخفاضا حادا بمقدار 60% من معدل 2016.

 

المصدر : الجزيرة