روسيا ترفض أي تغيير باتفاق إيران النووي

ريابكوف: أميركا تبحث عن ذرائع للضغط على إيران (رويترز-أرشيف)
ريابكوف: أميركا تبحث عن ذرائع للضغط على إيران (رويترز-أرشيف)
قال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي إن بلاده لا ترى أي أسباب لتغيير بنود الاتفاق النووي بين القوى العظمى وإيران، معتبرا أنه اتفاق متوازن ومنطقي ويجب التعامل معه بعناية.

وأضاف المسؤول الروسي في تصريح لوكالة سبوتنيك الروسية أن الاتفاق النووي الإيراني لا يمكن تحويله إلى أداة لحل المشاكل الخاصة، وقال إن بلاده لا تعرف ما الذي لا يناسب واشنطن في الاتفاق، خاصة أنها تعرف مضمونه وتراقب تنفيذه.

وشدد ريابكوف على أنه إن كانت الولايات المتحدة تبحث عن ذريعة لزيادة الضغط على إيران فإن هذا لا علاقة له بخطة العمل الخاصة بالاتفاق ولا يتماشى مع وضعها باعتبارها دولة عظمى، معتبرا أن الدخول في حوار لإيجاد حلول جماعية هو السبيل الأمثل في حال عدم الرضا عن جوانب معينة بالسياسة الخارجية لطهران.

وكان مايك بنس نائب الرئيس الأميركي قال في وقت سابق لإذاعة "صوت أميركا" إن بلاده تريد اتفاقا أطول أمدا بشأن برنامج إيران النووي "يقضي بالإعادة الفورية لكل العقوبات ضد طهران في حال حاولت يوما ما الحصول على سلاح نووي قابل للاستخدام وصواريخ بالستية لإيصاله إلى أهدافه".

المصدر : الجزيرة,الألمانية