تنظيم الدولة يتبنى هجوم الأكاديمية العسكرية بكابل

جنود أفغان منتشرون بالقرب من مكان الأكاديمية العسكرية (رويترز)
جنود أفغان منتشرون بالقرب من مكان الأكاديمية العسكرية (رويترز)

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية -عبر وكالة أعماق للأنباء التابعة له- مسؤوليته عن هجوم قرب أكاديمية عسكرية في العاصمة الأفغانية كابل اليوم الاثنين.

من جهة أخرى، نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن المتحدث باسم وزارة الدفاع دولت وزيري قوله إن الهجوم على أكاديمية عسكرية للجيش غربي العاصمة كابل صباح اليوم انتهى بمقتل ثلاثة مهاجمين واعتقال آخر.

وأضاف وزيري أن خمسة جنود أفغان قتلوا في الاشتباكات بمحيط الأكاديمية العسكرية.

وقال مسؤولون بوزارة الدفاع إن المسلحين هاجموا الموقع قرب أكاديمية المارشال فهيم العسكرية الحصينة قبل الفجر مباشرة، وفقا لما نقلته وكالة رويترز.

وفي وقت سابق، أفاد محمد إحسان -وهو من سكان العاصمة- أن الانفجارات بدأت حوالي الخامسة صباحا (00:30 بتوقيت غرينتش) واستمرت ما لا يقل عن ساعة.

وكانت كابل شهدت أول أمس هجوما استخدمت فيه سيارة إسعاف محملة بكمية كبيرة من المتفجرات مما أسفر عن مقتل 103 أشخاص وإصابة نحو 250 آخرين، وتبنت الهجوم حركة طالبان التي كانت أعلنت أيضا مسؤوليتها عن اقتحام فندق بالمدينة قبل أسبوع مما أسفر عن مقتل نحو أربعين شخصا بينهم أجانب. 

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني اليوم حداد وطنيا على ضحايا الهجوم الذي وقع أمس السبت قرب المبنى السابق لوزارة الداخلية بالعاصمة كابل، وأدى إلى مقتل 95 مدنيا وإصابة 170 آخرين.

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى القيام بإجراء حاسم ضد حركة طالبان بعد تبنيها أحد أكبر التفجيرات التي ضربت العاصمة الأفغانية كابل السبت، وأودت بحياة 95 وأصابت 185 بجروح.

هاجم مسلحون فجر اليوم الاثنين مقر الأكاديمية العسكرية بالعاصمة الأفغانية كابل لتندلع اشتباكات أوقعت قتلى، بعضهم من المهاجمين، ويأتي الهجوم بعد تفجير دام أوقع مئات القتلى والجرحى، وتبنته حركة طالبان.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة