ارتفاع الضحايا بتفجير كابل والسلطات تعلن الحداد

أفغان يشيعون أحد قتلى التفجير الانتحاري الذي هز أمس مبنى سابقا لوزارة الداخلية بكابل(رويترز)
أفغان يشيعون أحد قتلى التفجير الانتحاري الذي هز أمس مبنى سابقا لوزارة الداخلية بكابل(رويترز)
قال وزير الداخلية الأفغاني ويس أحمد برمك اليوم إن عدد ضحايا هجوم كابل الانتحاري ارتفع إلى 103 قتلى و253 جريحا، مشيرا الى وجود عدد كبير من الشرطة بين ضحايا هجوم أمس الذي تبنته حركة طالبان، وقال الوزير الأفغاني إن العديد من الجرحى توفوا عقب نقلهم إلى المستشفى.
 
وذكر رئيس جهاز المخابرات الأفغانية محمد معصوم ستانكزاي في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الداخلية أن قوات الشرطة الأفغانية اعتقلت خمسة أشخاص على خلفية علاقتهم بالهجوم الانتحاري الذي وقع أمس قرب المبنى السابق لوزارة الداخلية وسط كابل، وهجوم أمس هو الأسوأ في كابل منذ مقتل 150 شخصا في تفجير بواسطة شاحنة قرب السفارة الألمانية في مايو/أيار الماضي.
 
واتهم ستانكزاي ما سماها مخابرات أجنبية في المنطقة بالوقوف مع حركة طالبان ومساعدتها في تنفيذ هجماتها داخل أفغانستان، وقال إن الهجمات الأخيرة التي شهدتها البلاد خُطط لها داخل الأراضي الباكستانية.
 
ملابسات التفجير
وكان مراسل الجزيرة في كابل حميد الله محمد شاه أفاد في وقت سابق أمس أن مهاجما من طالبان تمكّن من ركوب سيارة إسعاف مدعيا أنه مريض ويحتاج للنقل إلى المستشفى، وعندما صعد للسيارة أراد أن يغير توجهها إلى منطقة توجد بها سفارات أجنبية منها السفارتان الهندية والبريطانية.
 
وأضاف أنه لمّا شكّت الشرطة في الأمر حاولت إيقاف سيارة الإسعاف، وحينها اضطر المنفذ إلى تفجير نفسه داخل السيارة.
 
وقال المراسل إن موجة من الغضب والاحتجاج الشعبي تتصاعد ضد الحكومة مطالبة باستقالة وزير الداخلية ورئيس المخابرات بسبب تكرر حوادث التفجير، وعدم تمكن الحكومة من إفشال العديد من عمليات طالبان.
 
وقد أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن هجوم أمس بعد أسبوع من إعلانها المسؤولية عن هجوم دموي على فندق إنتركونتننتال بالعاصمة في رد على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب لاستراتيجية جديدة لبلاده في أفغانستان، وأوضح المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد أن الحركة استهدفت قافلة تابعة للشرطة كانت تنتظر في المنطقة.
 
وأعلن مكتب الرئاسة الأفغانية اليوم حداد رسميا، وقال إن غدا الاثنين سيكون عطلة للسماح برعاية أسر ضحايا الهجوم الانتحاري.
 
وأدانت باكستان الهجوم ودعت إلى "بذل جهود منسقة وإلى تعاون فعال بين الدول للقضاء على آفة الإرهاب"، ووصف رئيس بعثة الأمم المتحدة بأفغانستان الهجوم بأنه "عمل وحشي" كما أثار الهجوم سلسلة من الإدانات الدولية من دول الجوار وحلفاء أفغانستان.
المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني اليوم حداد وطنيا على ضحايا الهجوم الذي وقع أمس السبت قرب المبنى السابق لوزارة الداخلية بالعاصمة كابل، وأدى إلى مقتل 95 مدنيا وإصابة 170 آخرين.

ارتفعت إلى 95 قتيلا ,158 مصابا حصيلة ضحايا التفجير أمام المبنى السابق لوزارة الداخلية الأفغانية بالعاصمة كابل، حسبما أفاد مراسل الجزيرة في كابل، وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن التفجير.

أكد مراسل الجزيرة انتهاء الهجوم على فندق إنتركونتيننتال في العاصمة الأفغانية كابل صباح اليوم بمقتل ثلاثة مهاجمين وخمسة مدنيين، في حين أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم.

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى القيام بإجراء حاسم ضد حركة طالبان بعد تبنيها أحد أكبر التفجيرات التي ضربت العاصمة الأفغانية كابل السبت، وأودت بحياة 95 وأصابت 185 بجروح.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة