حملة بالشاحنات في لندن لرفض زيارة ابن سلمان

وكانت المنظمات ومن اجل الضغط على الحكومه نظمت مظاهره أمام مقر رئاسة الوزراء بتاريخ 26/01/2018خلالها سلمت رساله لرئيسة الوزراء تدعوها فيها الى إلغاء زيارة ولي العهد السعودي.
الحملة وصفت ابن سلمان بأنه مجرم حرب (الجزيرة)

جابت شوارع لندن شاحنات تحمل لافتات تندد بولي العهد السعودي محمد بن سلمان، في إطار حملة لرفض زيارته المزمعة إلى بريطانيا.

وحملت الشاحنات إعلانات ضخمة كتب عليها "مجرم الحرب محمد بن سلمان غير مرحب به في بريطانيا". ويفترض أن تجوب هذه الشاحنات شوارع لندن لمدة أسبوع.

ويأتي هذا ضمن احتجاجات واسعة نظمتها منظمات حقوقية وأخرى مناهضة للحروب وانتشار الأسلحة، ضد زيارة ابن سلمان المزمعة.

وانطلقت أمس الجمعة على مواقع التواصل الاجتماعي حملة تغريدات لرفض الزيارة والدعوة إلى وقف تدفق الأسلحة إلى السعودية.

وقد نظم الناشطون المحتجون الخميس الماضي وقفة أمام مقر رئاسة الوزراء البريطانية وسط لندن لمطالبة الحكومة بسحب دعوتها لولي العهد السعودي.

وسلم ممثلون عن عشر منظمات إنسانية وحقوقية بريطانية رسالة إلى رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يحثونها فيها على سحب دعوتها لولي العهد السعودي، مشيرين إلى دوره في خلق "أسوأ أزمة إنسانية في العالم منذ عقود من خلال الحرب التي يقودها في اليمن".

يذكر أن مكتب رئاسة الوزراء البريطانية أعلن نهاية الشهر الماضي أن ابن سلمان سيزور المملكة المتحدة نهاية الشهر الجاري.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

سلم ممثلون عن عشر منظمات إنسانية وحقوقية بريطانية رسالة لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، يحثونها فيها على سحب دعوتها لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لزيارة لندن,

نظمت منظمات بريطانية ناشطة في مجال حقوق الإنسان وضد الحرب؛ وقفة أمام مقر رئاسة الوزراء البريطانية بلندن لمطالبة الحكومة بسحب دعوتها لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لزيارة بريطانيا.

Published On 25/1/2018
وثائقي البي.بي.سي: آل سعود.. عائلة في حرب

أثار الفيلم الوثائقي “آل سعود.. عائلة في حرب” الذي عرضته شبكة “البي.بي.سي” جدلا واسعا في بريطانيا، باعتباره نافذة للاطلاع على أسرار العائلة الحاكمة بالسعودية والتحديات التي تواجه محمد بن سلمان.

Published On 26/1/2018
Saudi Deputy Crown Prince Mohammed bin Salman waves as he meets with Philippine President Rodrigo Duterte in Riyadh, Saudi Arabia, April 11, 2017. Bandar Algaloud/Courtesy of Saudi Royal Court/Handout via REUTERS ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. FOR EDITORIAL USE ONLY.

قالت نيويورك تايمز إن هدف ولي العهد السعودي ابن سلمان لتغيير الدولة الإقطاعية الفاسدة إلى اقتصاد سوق على الطريقة الغربية لا يمكن تحقيقه ما دام حاكما مستبدا ولم يتحول لمصلح.

Published On 25/1/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة