أمل روسي بحضور الأمم المتحدة مؤتمر سوتشي

التشاور الروسي الإيراني التركي يستمر بشأن مؤتمر سوتشي (الأوروبية)
التشاور الروسي الإيراني التركي يستمر بشأن مؤتمر سوتشي (الأوروبية)

قال رئيس الوفد الروسي لمباحثات أستانا ألكسندر لافرنتييف إن بلاده تأمل في مشاركة الأمم المتحدة على أعلى مستوى في مؤتمر الحوار الوطني السوري بسوتشي الذي سيعقد نهاية الشهر الحالي.

وأعرب لافرنتييف عن أمله كذلك في مشاركة فعالة من قبل المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا. وذكر المسؤول الروسي في الوقت نفسه أن بلاده تعول على حضور الولايات المتحدة في مؤتمر سوتشي "بصفة مراقب".

وأشار لافرنتييف إلى أنه تم الاتفاق على قائمة المشاركين في المؤتمر وأنه سيتم إرسال الدعوات. لكن نحو أربعين فصيلا عسكريا سوريا معارضا، من أبرزها جيش الإسلام وحركة أحرار الشام، أعلنوا في بيان مشترك رفضهم القاطع لمؤتمر سوتشي.

وقالت الفصائل -وبعضها شارك في جولات سابقة لمفاوضات جنيف– إن روسيا تسعى للالتفاف على عملية السلام التي تجري في جنيف برعاية الأمم المتحدة، وجددت التزامها بمسار الحل السياسي وفق بيان جنيف1 والقرارات الدولية ذات الصلة، بما فيها القراران 2254 و2218.

في السياق نفسه، كان ديفيد ساترفيلد مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى كشف قبل أسبوع أن بلاده خفضت مستوى تمثيلها بمفاوضات أستانا السورية لأنها "تجاوزت أهدافها".

وقال ساترفيلد في جلسة بلجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ "خفضنا مستوى مشاركتنا في أستانا بشكل ملحوظ، وكذلك فعلت الأمم المتحدة، وذلك لقلقنا من أن يتجاوز الاعتراف بأستانا الأهداف التي وضعت من أجله ودعمناها".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال نائب وزير الخارجية الإيراني حسين جابري أنصاري في مستهل لقائه في موسكو مع نظيره الروسي ميخائيل بوغدانوف؛ إنه سيركز خلال المحادثات في موسكو على جملة من قضايا الشرق الأوسط.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة