خامنئي يتهم "أعداء" إيران بإثارة الاحتجاجات

اتهم مرشد الثورة الإسلامية الإيرانية علي خامنئي من وصفهم بأعداء إيران بإثارة الاضطرابات، وذلك في الوقت الذي تواصلت فيه الاحتجاجات ضد السياسات الاقتصادية لليوم السادس على التوالي، وأسفرت عن سقوط قتلى واعتقال المئات.

وقال خامنئي على موقعه الإلكتروني -في أول رد رسمي على الاحتجاجات- إن الأعداء وظفوا المال والسلاح والسياسة لإثارة مشاكل للنظام الإسلامي في إيران خلال الأحداث الأخيرة.

وأضاف أن "العدو يترصد على الدوام فرصة وثغرة للتغلغل وتسديد ضربة للأمة الإيرانية"، من دون أن يعطي المزيد من التوضيحات حول الجهات المقصودة.

وشدد على أن ما يمنع الأعداء من تحقيق أهدافهم في إيران هو "صلابة وشجاعة" الشعب الإيراني، مشيرا إلى أنه سيلقي كلمة بشأن هذه الأحداث عندما يحين الأوان.

وتشهد عدة مدن إيرانية منذ الخميس الماضي مظاهرات، رفع فيها المشاركون شعارات ضد النظام، ونددوا بسياسات الحكومة الاقتصادية، وأسفرت الاحتجاجات عن مقتل 21 شخصا، بينهم عناصر من الشرطة، واعتقال أكثر من أربعمئة.

وتتهم السلطات الإيرانية مجموعات معارضة "معادية للثورة" متمركزة في الخارج، وكذلك الولايات المتحدة والسعودية، بالسعي لاستغلال استياء المواطنين الإيرانيين من الوضع الاقتصادي للحض على إثارة اضطرابات في البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

خرجت مظاهرات ليلية لليوم الخامس في مدن بإيران وقتل ستة أشخاص في هجوم على مقر للشرطة بمحافظة أصفهان، بالمقابل خرجت مظاهرات رفعت شعارات مناهضة لمن أسمتهم "مثيري الشغب" وطالبت بإصلاحات.

تفاوتت ردود الفعل الدولية على المظاهرات التي تشهدها إيران احتجاجا على غلاء المعيشة، بين مؤيد صريح لها كالرئيس الأميركي دونالد ترمب، وآخرين أبدوا قدرا من الدبلوماسية في التعبير عن آرائهم.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة